Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

فوائد وأضرار مشروبات الطاقة

صورة , سوبر ماركت , مشروبات الطاقة
سوبر ماكت

ما هي مشروبات الطاقة وما هي أضرارها؟

قالت “د. رند الديسي” أخصائية التغذية. اعتاد العديد من الناس على تناول مشروبات الطاقة خاصة في فصل الشتاء حتى يمكنهم أخذ الطاقة منها والدفء بصورة أكبر كما يفضل بعض الأشخاص تناولها قبل ممارسة الرياضة.وتابعت “رند الديسي” تحتوي مشروبات الطاقة على نسب عالية من الكافيين والتي تتراوح بين 80 ملجم حتى 200 ملجم ولكن المعدل الطبيعي للكافيين يكون بمثابة 100 ملجم فقط وهو ما يمثل حوالي 3 فناجين من القهوة.يعمل الكافيين العالي على إفراز الأدرينالين بكمية عالية كما أن تلك المشروبات تزيد من تركيز الشخص ولكنها على الجانب الآخر تزيد من النشاط الذهني والعقلي الذي في بعض الأحيان يكون له أضرار أكبر من فوائده.يرتبط الكافيين بشكل رئيسي مع ناقل عصبي في الجسم يسمى الأدونازين الذي يعطي الراحة والاسترخاء للجسم، لذلك فعند تناولنا نسبة عالية من الكافيين فإننا نمنع إفراز هذا الأدونازين مما يتسبب في استمرار النشاط واليقظة بشكل غير طبيعي للجسم مما يتسبب في إفراز هرمون الأدرينالين في الجسم متسببا في تسارع دقات القلب.

ما هو تأثير مشروبات الطاقة صحيا على أعضاء الجسم؟

كما سبق الذكر فإن مشروبات الطاقة لها فوائد عديدة ولكن في بعض الحالات تزيد أضرار مشروبات الطاقة عن فوائدها حيث قد يتسبب تناول مشروب الطاقة قبل إجراء مجهود بدني إلى رفع دقات القلب أكثر وأكثر موازاة بممارسة الرياضة التي تعمل هي الأخرى على زيادة سرعة ضربات القلب، لذلك فإن بعض الأشخاص قد يتعرضون إلى توقف القلب في أي لحظة نتيجة تناول تلك المشروبات.إلى جانب ذلك، تعمل مشروبات الطاقة كذلك على تنشيط الدماغ بشكل أكبر من الطبيعي مما قد يتسبب في خمول الدماغ مع الوقت لحاجته الملحة للراحة عندئذ مع الشعور بالخمول والتعب والنعاس بجانب عدم القدرة على التركيز، لذلك فإن مشروبات الطاقة تمثل خطرا كبيرا عند تناولها قبل الدخول للامتحان أو قبل قيادة السيارة على سبيل المثال.تحتوي مشروبات الطاقة بنسب عالية على حمض الفوسفوريك الذي يعمل على سحب الكالسيوم من الجسم عن طريق فقده خلال التبول مما يتسبب في بعض الأضرار على الجسم خاصة على العظام.بالإضافة إلى ذلك، تحتوي أغلب مشروبات الطاقة على نسب عالية أيضا من مادة التورين التي تعتبر هي نفس تركيبة الحيوانات المنوية عند الثور ولكنها أيضا موجودة طبيعيا في أجسامنا والتي تزيد من إنتاج الطاقة في الجسم كما أن مشروبات الطاقة تحتوي على الجينسنج الذي به فوائد غذائية عديدة كما أنه يساعد على التركيز والأيض بصورة أكبر بجانب أنه يحتوي على الكريتيانين الذي يساعد على عملية الأيض.

لماذا لا يوجد مراقبة عالمية على إنتاج مشروبات الطاقة؟

كما هو معلوم لدى الجميع فإن السوق موجود به أشياء كثيرة غير صحية وأخرى صحية للجسم ولكن يجب الإشارة إلى أن بعض الحكومات مثل حكومة دبي تعمل على رفع الضرائب على مثل هذه المنتجات مما يتسبب في رفع سعرها لكي تصير صعبة على وصول المستهلك لها بسهولة ولكننا على الجانب الآخر لا يمكننا منعها.عند مزج الحليب بمشروب الطاقة فإن اللبن ينفصل أو ينقسم وذلك لأن حمض الفوسفوريك الموجود في مشروب الطاقة يعمل على امتصاص الكالسيوم الموجود في الحليب ويتسبب في انقسام الحليب عن مشروب الطاقة وهو ما يحدث تماما في جسمنا عن طريق فصله للمعادن والفيتامينات الموجودة به كما يتسبب في التخلص منها عن طريق البول.وأخيرا، يُنصح باستبدال مشروبات الطاقة بفيتامين c الذي يعمل على تنشيط الجسم بدرجة كبيرة بجانب إمكانية تناوله على شكل البرتقال والكيوي والباندورا وغيرها.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *