Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

فولديك ك – Voldic K | مضاد للإلتهاب، وله فعالية مخفضة للحرارة ومسكنة للألم

فولديك ك Voldic K / ديكلوفيناك بوتاسيوم Diclofenac Potassium

الخواص الفارماكولوجية:
فولديك – ك هو عامل مضاد للإلتهاب غير ستيرويدي، وله فعالية مخفضة للحرارة ومسكنة للألم.
ثبت بالتجربة أن ديكلوفيناك يثبط التخليق الحيوي للبروستاجلاندين، ويعتبر ذلك عاملاً أساسياً في آلية المفعول نظراً لسرعة الامتصاص، فإن أقراص فولديك – ك تكون مناسبة بصفة خاصة للاستعمال في علاج الحالات الحادة المؤلمة والالتهابية التي يبتغى فيها عنصر السرعة في بدء المفعول (خلال 30 دقيقة).

الاستطبابات ودواعي استعمال فولديك ك:

كعلاج قصير الأمد (بحد أقصى أسبوعين) للحالات الحادة التالية:
– الحالات الالتهابية المؤلمة مثل إلتواء المفصل دون خلعه.
– الالتهاب والألم ما بعد الجراحة، مثل ما بعد جراحة الأسنان والعظام.
– الرئية غير المفصلية.
– الحالات المؤلمة أو الالتهابية في أمراض النساء مثل عسر الطمث الأولى أو التهاب توابع الرحم (الملحقات).
– علاج مساعد في الانتانات الالتهابية الشديدة المؤلمة في الحلق أو الأنف أو الأذن مثل إلتهاب البلعوم واللوزتين والتهاب الأذن، مع الأخذ في عين الاعتبار معالجة المسبب الأساسي للمرض كما ينبغي.
– المتلازمة المؤلمة للعمود الفقري.
– نوبات الصداع النصفي.

الجرعة وطريقة استخدام Voldic K فولديك ك:

يجب تناول أقراص فولديك – ك مع كأس من الماء ويفضل قبل الطعام.
الجرعة الإعتيادية للبالغين:
عادة تكون الجرعة اليومية من 100 – 150 ملغم مقسمة على جرعتين أو ثلاث جرعات. في الحالات الأخف وكذلك الأطفال فوق 14 سنة، فإن الجرعة لحد 100 ملغم تكون كافية.
في حالة عسر الطمث الأولي تكون الجرعة عادة 100 – 150 ملغم، حيث الجرعة الابتدائية من 50 – 100 ملغم ويمكن زيادتها إذا دعت الضرورة إلى 200 ملغم على مدى عدة دورات حيضية.
الصداع النصفي: يوصى بجرعة ابتدائية 50 ملغم، إذا لم يتحسن الأمر بالقدر الكافي بعد ساعتين يمكن أخذ 50 ملغم أخرى، على أن لا تتعدى الجرعة 200 ملغم كل 24 ساعة.
الجرعة الإعتيادية للأطفال:
إن تركيز الجرعة في أقراص فولديك – ك غير مناسب للاستخدام في الأطفال دون سن 14 سنة.
الجرعة الإعتيادية لكبار السن: لا توجد فروقات في فعالية الدواء، والأعراض الجانبية الناتجة عنه، ما بين المرضى من صغار وكبار السن.
الجرعة في حالة المرضى الذين لديهم خلل في وظائف الكلية والكبد: لا تتأثر حركية الدواء في مثل هذه الحالة ولذلك لا توجد حاجة لتعديل الجرعة.

فرط الجرعة: في حالة فرط الجرعة ينصح بإفراغ المعدة عن طريق التقيء أو غسيل المعدة، واعطاء الفحم المنشط.

الأعراض الجانبية:
عادة تكون الأعراض الجانبية مؤقتة وتحتمل بشكل جيد.
بصفة شائعة: ارتفاع انزيمات المصل الناقلة للأمين (اس جي اوتي، اس جي بي تي).
بصورة عرضية: آلام بطنية، مغص، إسهال، قيء، عسر هضم، امساك، انتفاخ في البطن، فقدان الشهية، صداع، ثقل بالرأس، دوار، طفح.
نادراً: نزف من القناة الهضمية (قيء دموي، تغوط أسود، اسهال دموي)، قرحة هضمية، تعب، شرى، وذمة، التهاب كبدي.
حالات منعزلة: التهاب الفم القلاعي، التهاب اللسان، آفات المريء، المرض الحجابي بالقناة الهضمية، اضطرابات بالأمعاء السفلية مثل الالتهاب القولوني النزفي غير النوعي، اشتداد الالتهاب القولوني التقرحي أو داء كرون، الامساك، التهاب البنكرياس، اضطرابات حسية (وتشمل تشوش الحس، اضطرابات الذاكرة، توهان، أرق، تهيج، اختلاجات، اكتئاب، قلق، كوابيس، رعاش، تفاعلات ذهانية، التهاب سحائي طاهر)، اضطرابات في الإبصار، ضعف السمع، طنين، اضطرابات في التذوق، طفوح فقاعية، اكزيما، حمامي متعددة الأشكال، متلازمة ستيفن – جونسون، متلازمة لييل، احمرار الجلد، سقوط الشعر، تحسس ضوئي، فرفرية، قصور كلوي حاد، بيلة دموية، بيلة بروتينية، التهاب كلوي خلالي، المتلازمة الكلائية، نخر حلمي، قلة الصفيحات الدموية، قلة الكريات البيضاء، ندرة المحببات، فقر دم انحلالي، فقر دم لاتنسجي، خفقان، ألم في الصدر، ارتفاع ضغط الدم، قصور قلبي.

الاحتياطات:
يجب مراعاة الحيطة والحذر في الحالات التالية:
– المرضى الذين يعانون من التهاب القولون التقرحي، مرض كرون أو قرحة المعدة أو الاثنى عشر.
– المرضى الذين يعانون من ضعف شديد في وظيفة الكبد.
– المرضى كبار السن.
– يجب على المرضى الذين يعانون من الدوار أو غيره من اضطرابات الجهاز العصبي المركزي، وتشمل الاضطرابات البصرية، أن يتمتنعوا عن القيادة أو تشغيل الآلات.
– المرضى الذين يعانون من ضعف في عمل الكلية أو القلب.
– المرضى الذين يعانون من برفرية الكبد.
– من الممكن أن يخفي ديكلوفيناك البوتاسيوم أعراض الانتانات نظراً لخواصه الفارماكوديناميكية.

الاستخدام في حالة الحمل والإرضاع:
الثلث الأول والثاني من الحمل، فئة الحمل (B):
يجب تجنب استخدام الدواء في تلك الفترة إلا إذا كانت الفوائد المرجوة من استخدام الدواء تبرر احتمالية حدوث مخاطر على الجنين.
الثلث الأول والثاني من الحمل فئة الحمل (D):
يجب أن لا يستخدم ديكلوفيناك في تلك الفترة بسبب الخورة على الجنين من إمكانية الغلق المبكر للقناة الشريانية.
الاستخدام في حالة الإرضاع: لا توجد آثار جانبية متوقعة على الرضيع حيث أن ديكلوفيناك يفرز في حليب الأم (عند أخذ جرعة 50 ملغم كل 8 ساعات) بكميات ضئيلة جداً.

التداخلات الدوائية:
– يجب توخي الحذر عند استخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية بما فيها ديكلوفيناك مع مضادات التخثر.
– كما هو الحال مع باقي مضادات الالتهاب غير الستيرويدية يمكن أن يزيد ديكلوفيناك من تراكيز ميثوتريكسيت في المصل (يجب إعطاء أحد الدوائين بعد مرور 24 ساعة على الأقل من إعطاء الآخر). كذلك يزيد ديكلوفيناك من التأثيرات السمية للسايكلوسبورين على الكلية.
– يخفض ديكلوفيناك من الاطراح البولي لليثيوم والديجوكسين، مما يؤدي إلى زيادة تركيزه في البلازما.
– كما هو الحال مع مضادات الالتهاب غير الستيرويدية الأخرى من الممكن أن يقلل ديكلوفيناك من فعالية مدرات البول.
– وردت تقارير في حالات نادرة حول إمكانية ديكلوفيناك من أن يغير استجابة مرضى السكري لمخفضات السكر التي تعطى عن طريق الفم.
– يمكن أن يزيد الاستخدام المتزامن مع مدرات البول الحافظة للبوتاسيوم تراكيز البوتاسيوم في المصل.
– وردت تقارير منعزلة عن حدوث اختلاجات قد تكون ناتجة عن الاستعمال المتزامن لمركبات الكينولون مع الأدوية غير الستيرويدية المضادة للإلتهاب.

مضادات استطبابات فولديك ك Voldic K:
– المرضى الذين لديهم فرط حساسية للديكلوفيناك أو أي من المكونات الغير فعالة في هذا المستحضر.
– المرضى الذين لديهم حالات سابقة من الربو، الحكة، أو أي أعراض تحسس ناتجة عن استخدام حمض استيل الساليسيليك أو أي من مضادات الالتهاب غير الاستيرويدية الأخرى.
– المرضى الذين يعانون من القرحة الهضمية.

العبوات: فولديك – ك 50 ملغم أقراص: 50 ملغم ديكلوفيناك بوتاسيوم / قرص. متوفر بعبوات مختلفة.
إنتاج: الدولية للدواء.

صورة,دواء, عبوة ,فولديك ك, Voldic K
صورة: عبوة فولديك ك Voldic K

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *