أين وكم يعيش فيروس كورونا خارج الجسم

أين وكم يعيش فيروس كورونا خارج الجسم على الأماكن والأسطح المختلفة

أصبحت الطريقة التي تنتقل فيها العدوى من فيروس كورونا معروفة نسبياً؛ حيث أظهرت كافة المعطيات والدراسات أنه ينتقل عبر سعال أو عطس شخص مصاب أو من خلال لمس الأسطح الملوثة بالفيروس، أما بالنسبة إلى المدة التي يعيش فيها الفيروس على الأسطح، فقد تضاربت الدراسات حول هذا الموضوع فيما تكثر التساؤلات حوله لمعرفة المدة التي يبقى فيها الفيروس فعالاً وقادراً على الانتقال.

وينتشر فيروس كورونا بشكل يشبه الإنفلونزا، من خلال السعال والعطس، وبمجرد الإصابة بالعدوى، فإنه يتكاثر وينتشر في الأنسجة التي تبطن الشعب الهوائية، وتصدر إفرازات المخاط واللعاب من هذه الأنسجة التي تحتوي بالتالي على الفيروس، وعندما يسعل الشخص المصاب أو يعطس أو يتحدث ببساطة، تتطاير قطرات صغيرة من الرطوبة إلى الهواء، حاملة الفيروس خارج الجسم.

ويمكن الإصابة بالعدوى عن طريق اللمس، إذ عندما يقوم حامل الفيروس بتغطية السعال أو العطس بيده ثم يلمس أي شيء يلمسه الآخرون، مثل مقبض الباب أو زر جرس، ينتقل الفيروس إلى أيديهم وأصابعهم ومنها إلى الفم أو الأنف حيث يمكن أن ينتقل الفيروس، وتقول منظمة الصحة العالمية (WHO) إن فيروس كورونا يمكن أن يعيش على الأسطح لعدة أيام.

أين يعيش فيروس كورونا؟

يقول الطبيب المتخصص في الأمراض الفيروسية الإكلينيكية الدكتور “محمد عباس صادق”: أنه بداية قبل أن نتحدث عن المكان الذي يعيش فيه فيروس كورونا، يجب أولاً أن نوضح أن فيروس كورونا المستجد كما هو واضح فهو فيروس مستجد؛ لذلك فالدراسات بالفعل مازالت قائمة، ولكن لا يمكن اعتبار ما توصل إليه العلماء حتى الآن معلومات سطحية؛ حيث أن فيروس كورونا هو فرد من عائلة فيروسات الكورونا القديمة المعروفة، والتي تشمل ٦ فيروسات تصيب الجهاز التنفسي، وأربعة من هذه الفيروسات تُعرف باسم فيروسات كورونا الموسمية، والأثنين الاخرين هما فيروس السارس الذي قد ظهر في الصين سنة ٢٠٠٢، وفيروس الميرس الذي قد ظهر في المملكة العربية السعودية سنة ٢٠١٢م، لذلك فإن معرفتنا بهذا الفيروس لا يمكن اعتبارها سطحية أبداً، خاصةً فيما يتعلق بالتركيب الجيني للفيروس، وبطريقة الانتقال، وكذلك بطرق الوقاية، ولكن هناك بعض المعلومات التي تظهر بشكل يومي عن هذا الفيروس عبر المجلات العلمية، ومنظمة الصحة العالمية، والتوصيات الكندية، وغيرها.

ومن الجدير بالذكر أن فيروس كورونا هو حيواني المنشأ، ويقال أنه بداية وجد في الخفاش؛ حيث أن التركيبة الجينية لفيروس كورونا المستجد مشابهة لتلك التركيبة الجينية لفيروس سارس القادم من الخفاش بنسبة تصل إلى ٩٠-٩٥٪؛ لذلك فيُعتقد أن أصل هذا الفيروس حيواني وانتقل إلى الإنسان.

وهناك بعض الدراسات تشير إلى أن الحاضن الوسيط لهذا الفيروس هو المأكولات البحرية التي كانت تتواجد في الأسواق الصينية في ووهان، وهناك دراسات أخرى تشير إلى أن الحاضن الوسيط هو الثعابين، ولكن دراسات أخيرة تقول أن الحاضن الوسيط هو آكل النمل، ومن ثم انتقل هذا الفيروس إلى الإنسان.

وينتشر فيروس كورونا بشكل يشبه الإنفلونزا، من خلال السعال والعطس، ولكنه لا ينتقل عن طريق الهواء كما يعتقد البعض، ولكن هناك بعض الأخبار الأخيرة التي صدرت عن منظمة الصحة العالمية تشير إلى أن هذا الفيروس ينتقل من خلال الهواء، ولكن يوضح الدكتور “عباس” أن هذا يحدث بشكل أساسي ورئيسي في المستشفيات ولكنه لا يحدث في الطرق والشوارع كما يعتقد البعض، ولكنه ينتشر في الهواء الموجود في المستشفيات؛ حيث يكون هناك العديد من الرذاذ المتطاير، والقادم من أشخاص مرضى بالفيروس بالفعل، أو من خلال التواصل المباشر بين الطاقم الطبي والمرضى، ففي هذه الحالات فقط توضح منظمة الصحة العالمية، والتوصيات الكندية أنه يجب على الطاقم الطبي ارتداء كمامات ذات مواصفات خاصة، وليست الكمامات المستخدمة في غرف الجراحة.

كم يعيش فيروس كورونا خارج الجسم في الأماكن المختلفة

وعن الأماكن التي يعيش فيها فيروس كورونا، وعائلته من الفيروسات الموسمية، فيوضحها الدكتور “محمد”، وهي:

  • الرذاذ: حيث يعيش الفيروس في الرذاذ لمدة تصل إلى ٣ ساعات.
  • المعادن: ويعيش الفيروس على المعادن لمدة ٥ أيام.
  • البلاستيك والورق: حيث يعيش فيروس كورونا على البلاستيك، والورق لمدة خمسة أيام.
  • الخشب: ويعيش فيروس كورونا على الخشب لمدة تتراوح بين ٤-٥ ايام.
  • الزجاج: ويعيش الفيروس على الزجاج لمدة ٤ أيام.
  • الفولاذ: ويعيش عليه الفيروس لمدة يومين.
  • الألومنيوم: ويعيش فيروس كورونا على الألومنيوم لمدة ٢-٨ ساعات فقط.
  • الثوب الجراحي: حيث يعيش الفيروس إلى مدة يومين على الثوب الجراحي.
  • القفازات الجراحية: ويعيش عليها الفيروس لمدة ٨ ساعات.
  • الملابس، والسجاد: ويعيش فيروس كورونا المستجد على الملابس والسجاد لمدة ١-٢ يوم.
  • الكراتين: قد يعيش الفيروس على الكراتين لمدة يوم كامل.

ويشير الدكتور “محمد” إلى أن هناك دراسات قد أجريت على فيروس السارس تشير إلى أن عائلة كورونا بأكملها من الفيروسات تختلف مدة الحياة الخاصة بها تبعاً لنوع السطح التي تعيش عليه، وتبعاً لدرجة الحرارة والرطوبة، ولكنها كحد أقصى تعيش لمدة تصل إلى ٩ أيام.

ما هي الأدوية الفعالة ضد فيروس كورونا؟

من المتعارف عليه أن الفيروسات التي تحتوي على الجين “RNA” والتي من ضمنها فيروس كورونا هي فيروسات متحورة؛ حيث يتغير الجين الخاص بها بشكل كامل أو يحدث لها طفرات تُعرف باسم “Single nucleotide polymorphisms”، أو تغيرات طفيفة لا تؤثر على الفيروس، وبشكل عام بالنسبة لأدوية الباراسيتامول والآيبوبروفين، والبروفين ومشتقاته فإنها لا تؤثر بأي شكل على هذا الفيروس، كما حذرت وزيرة الصحة الفرنسية مؤخراً من استخدام هذه الأدوية، حيث أن هناك بعض الدراسات تشير إلى أن استخدام البروفين ومشتقاته بشكل خاص يتسبب في حدوث مضاعفات صحية، خاصةً بالنسبة لكبار السن والأطفال، وبالرغم من كون هذه الدراسات غير أكيدة فإنه ينصح الدكتور “محمد” بعدم استخدامها في حالة الإصابة بفيروس كورونا.

رابط مختصر:

أضف تعليق