كلام في الحب والخيانة بالصور

الحب والخيانة والغدر

الحب والخيانة

الخيانة هي أبشع شيء من الممكن أن يحدث خاصة إذا كنت عاشق للحبيب، ولا تعلم السبب في خيانته، أنتَ تريد أن يكون لكَ كيان مستقل، ولكن لا تريد أن تكون منفصل عن الحبيب، لا تريده أن يخونك بهذا الشكل، أنتَ تريد التواصل مع بعض الحرية، ولكن لا بد من الحدود التي لا يجب على الطرفين أن يتخطاها، الزواج أو الحب ما هو إلا عبارة عن عهد، مجرد اتفاق بين زوجين، لا بد من الزوجة أن تعترف به، والزوج أيضًا يعترف ويقر به، إن أخل طرف من طرفي العلاقة فيما بينهم يعتبر هذا نوع من أنواع الخيانة.

إن الخيانة متعددة ومختلفة، ومتواجدة في العديد من مجالات الحياة، يمكن أن تجدها في العمل، وفي الحروب، وفي البلاد، ولكن هنا نتحدث عن الخيانة التي تحدث بين الزوجين أو المحبين، قد يرى الرجل أن الخيانة التي يقوم بها هي ليست نوع من أنواع الخيانة، وإنها لم تكن علاقة كاملة لكي تعتبر خيانة، بل ويمكن أن لا يعتبر مجرد الدخول في علاقة مع شخص آخر يعد خيانة لا يمكن تحملها من قِبل الطرف الآخر.

الخيانة على حسب الاتفاق المبرم بين الزوجين، وعلى حسب اختلاف العادات والتقاليد يتم تحديد نوع الخيانة، فمثلًا في المجتمع الغربي نجد أن الخيانة لا توجد في بلادهم بالمعنى المتعارف عليه، وهناك فترة هدنة تقع بين الطرفين إن كانت لديهم الرغبة في ذلك، لكي يعودوا مرة أخرى بمشاعر جديدة، ومتجددة، دون أن يكون هناك نوع من الغضب، أو الكره أو حتى الحزن من أي أمر، هذه هي عاداتهم، والتي تختلف بالطبع عن المجتمع الشرقي، وتختلف داخل المجتمع نفسه.

نجد أن هناك بعض الأطراف الذي يكون لديه الرغبة في أن يكون لديه صديقات أخريات، والبعض الآخر يكون لا يرغب في هذا الأمر، وهناك أيضًا بالمثل الفتيات، وهناك مَنْ يمنعهن عن تكوين أي نوع من الصداقة، ولهذا نجد أن الصداقة شيء قد يكون مقبول في طرفي العلاقة أو قد يكون مرفوض، على حسب الاتفاق المبرم بين الطرفين.

كلام في الحب والخيانة

كما أن هناك البعض مَنْ يعتقد أن الضحكة للآخرين هي خيانة، والتفكير في أمر الآخرين هي خيانة، والعديد من المواقف، ولكن نحب أن نوضح هنا بعض من الأمور التي يجب على الطرفين يكونوا على علم بها، فليس كل شيء يطلق عليه الخيانة، فاتهام الحبيب بالخيانة هو شيء صعب للغاية، وهو أمر يجعلك في صدمة من أمر حبيبك، هل هو بالفعل يشك بك لهذه الدرجة، ولا يثق في حبك له؟.

نحاول أن نضع بعض من المعايير التي تساعدك في فهم الآخر، فإن كنتِ امرأة يجب أن تكوني على علم بأن الرجل لديه العديد من الصديقات في العمل، ويكون لديه الرغبة في التحدث معهن بخصوص العمل، ويكون ذلك بالطبع من خلال مجموعة من المعايير والحدود الأخلاقية والمهنية، وغير مطلوب غير ذلك من الطرفين.

ولكن الأمر إن تطور على ذلك فعليكِ أن تتحري وبصدق وبشدة عن هذا الأمر حتى لا ترميه بأي تهمة، وحتى لا تجعلي العلاقة بينك وبينه قائمة على الشك فقط، فكل ما عليكِ فقط هو أن تكوني بجانبه على الدوام، وتستمعي لحديثه معها وعنها، ويجب أن يكون على علم بكون التفكير فيها يعتبر خيانة، والحديث عنها بشكل مبالغ فيه، وعن مميزاتها وعن رغبته في العديد من المميزات بها يعتبر في حق الزوجة أو الحبيبة هو نوع من الخيانة، ولذلك فلا بد من وضع هذا في الاعتبار على الفور.

معاني في الحب والخيانة

بين الزوج والزوجة

هناك عزيزتي المرأة بعض من الدراسات التي تؤكد على كون الزوج من الممكن أن يخون، وراجع هذا إلى العديد من الأسباب، ومن أهمها هو كون الرجل يسعى إلى أن يكون معه أنثى كاملة للغاية، ولكنه عندما لا يجد شيء معين، أو هناك شيء ما اختلف في العلاقة، فهو يبحث عن هذه النقطة على وجه التحديد في امرأة أخرى، لذلك فمن الممكن أن تكون الشخصية الخاصة بالمرأة تغيرت، اهتمامها بالرجل قل عن ذي قبل، بدأت تهتم بالأولاد أكثر منه، فالرجل مثل الأطفال يغير من أمه إن اهتمت بآخر، ولكن الرجل يبحث عن امرأة أخرى بديلة.

ولكن هذا ليس معناه أن الرجل يعترف بهذه الخيانة، فهو يؤكد على كونه يحب المرأة التي في حياته، ولا يكون قادر على أن يستغنى عنها، ولكن هذه هي طبيعة الرجل يبحث عن المفقود في شخصية أخرى، وخاصة فترة الحمل فتكون من أصعب الفترات التي تمر بالرجل، والتي يختبر فيها بشكل جيد للغاية، ولهذا فعلى المرأة أن تكون على علم بكل شيء في هذا الأمر، حتى تدارك الموقف بكل سهولة، وتتخلص من هذه المشكلة أو تتحكم فيها قبل أن تحدث.

كلمات في الحب والخيانة

لكن إن كان القارئ رجل فيجب عليك أن تكون على علم كامل وعلى يقين أن المرأة يمكنها أن تخون الرجل أيضًا، وتكون أنتَ عزيزي الرجل المتسبب في ذلك، أنتَ مَنْ جعلها تبحث عن الآخر، تريد أن تحصل على كلمة جيدة، عن مشاعر صادقة وحقيقية، هي تريد الحب، تريد أن يكون لديها شخص طيب ويبالغ في وصف مشاعره معها، تريد أن يقول فيها مدح، ولكن عندما تجف المشاعر، أو تصاب العلاقة بالخرس الزوجي، يكون الحل هو أن تبحث عن هذه المشاعر من شخص آخر، فهناك العديد من حولك يكون لديه القدرة على أن يقول لها أعذب وأرق الكلمات التي قد تضعف المرأة.

المرأة والضعف

فكما نعلم أن الضعف في المرأة هو الأذن، فعندما يكون هذا هو الحال معها، ومَنْ تريده أن يتحدث معها، أو تشعر بحبها معه، تجدها تهرب منه على الفور، وتريد أن يكون هناك مشاعر جميلة للغاية بينهما، ومن هنا تحدث الخيانة، ولكن الفرق بينها وبين الرجل، أنها من الممكن أن تنتظر وتعطيك العديد من الفرص التي قد تعتقد أنها لا نهائية لكي تعود كما كنت، بل وتسعى إلى أن تغير من كل شيء فيها لكي تلفت انتباهك، ولكن إن انتهى الأمر إلى لا فائدة، فالخيانة قد تضعف إليها في أقرب فرصة، ولهذا فالمرأة كالرجل من الممكن أن تخون، وهناك العديد من الأسباب التي تملكها المرأة وتجعلها على هذه الشاكلة، فحاول أن تتمسك جيدًا بهذه الأمور، وحاول أن تضع في حسبانك كل هذا.

إن حدث في حياتكما حالة من الخرس، حاولا أن تخرجا من هذه الحالة، قوما بتغيير المكان، انطلقا في العديد من الأماكن التي تغير من الحالة النفسية، قوما بالاحتفال سويًّا بالمناسبات التي يمكن أن تجدد العلاقة بينكما، وكل هذه المشاعر تساعدكما في تجديد المشاعر مرة أخرى، لا بد أيضًا وأن تكون العلاقة قائمة على الصراحة، لا بد وأن تكون الصراحة هي الأساس، فاكتشاف الكذب أو حتى الكتمان لأي شيء يزيد من الأمر سوءًا وتعقيدًا، ويكون الجميع في حالة من التعاسة الغير مبرر لها، وكان من الممكن أن تحل هذه المشكلة بسهولة، عن طريق الكلام والتفاهم فقط لا غير.

رابط مختصر:

أضف تعليق