كيفية إنقاص الوزن بشكل صحي

طرق خسارة الوزن

تعد الرياضة من أهم العادات الصباحية التي تمنح الجسم النشاط والحيوية وتساعد الباحثين عن الرشاقة وخسارة الوزن على تحقيق هذه الغاية، لكن هناك بعض المفاهيم الخاطئة والعادات التي تمنع البعض من الالتزام بممارسة الرياضة وتحول دون تحقيق الفائدة المرجوّة.

أهمية ممارسة التمارين الرياضية

بدأ ” الكابتن/ عادل الحسوني مدرب اللياقة البدنية” حديثه بأنه لا يوجد أحد لا يريد الاهتمام بصحته البدنية، وهذا هو مفهوم الصحة و الرياضة بشكل عام، فالرياضة هي مصطلح لكن في الواقع هي تعني الصحة، والتمارين الرياضية الآن أصبحت كثيرة ومتنوعة.

ويجب عليك قبل أن تبدأ في اختيار الرياضة المناسبة لك أن تعرف السجل الصحي لجسمك وبناءً عليه تختار الرياضة المناسبة لحالتك الصحية، ثم بعد ذلك تبدأ في البحث عن الرياضة المحببة إليك من خلال تجربة اكثر من رياضة.

هل يفضل الالتزام بساعة محددة في اليوم لممارسة الرياضة؟

يجب قبل تحديد الوقت المناسب للرياضة أن تعرف هل أنت إنسان محترف أو إنسان عادي في تلك الرياضة، فالمحترف يجب أن يُقيد بأوقات معينة للتمارين لأننا هنا نتحدث عن بطل، لكن عند الحديث عن المفهوم العام للشخص العادي فهو غير مقيد بيوم معين أو ساعة معينة، مع العلم أن شدة التمرين ستأتي بالتدرج مع المتدرب.

فالسعي للأفضل دائمًا أمر جميل ويكون فيها الإنسان راضي عن نفسه كل الرضى، وكذلك مع الشدة في التمرين يكون حرق الدهون أعلى وبالتالي استهلاك السعرات الحرارية يكون اكثر، لكن أيضاً مع الحرص على أداء التمرين يجب الحرص على التغذية فهي تلعب الدور الأهم في هذا الجانب.

ونبّه “ك. عادل” أنه يجب عند ممارسة الرياضة التفريق بين مسألة الشكل وبين الصحة، فأصبح معظم الناس رجالاً ونساءً يبحثون عن الشكل ويهملون الصحة الداخلية، لذلك يتوجه الكثير لأقصر الطرق ويروون أن الأسهل التوجه لعمل العمليات، لكن هنا يجب الوقوف مع النفس والسؤال هل هناك صحة داخلية؟ كثيرًا ما نجد أشخاص شكل أجسامهم جميل جدًا، لكن عند البحث عن الصحة نجد أنها غير موجودة! لذلك فممارسة الرياضة تعد صحة.

واقرأ هنا العلاقة بين السكري وضغط الدم والسمنة

الكارديو والتمارين التي تندرج تحته

الكارديو هو نشاط بدني بشدة عالية أو متوسطة ولكن لمدة طويلة مستمرة لا تقل عن ١٥ دقيقة، وبالتالي بممارسة الكارديو فأنت ترفع من معدل ضربات القلب لديك حسب لياقتك البدنية.

والكارديو تندرج تحت الكثير من الرياضات كركوب الدرّاجات والمشي أو الجري، وكذلك السباحة، فيمكن تفصيل الكارديو على أنها أي رياضة يقوم بها الشخص في مدة زمنية طويلة غير منقطعة ويكون الهدف هو التطلع للاستمرار إلى ٤٥ دقيقة متواصلين وذلك يعتمد على نوع النشاط البدني الممارس، فعلى سبيل المثال رياضة المشي رياضة خفيفة وتبدأ الاستفادة من عملية حرق الدهون بها بعد ٤٥ دقيقة من ممارستها.

أخطاء شائعة عند ممارسة الرياضة للمتدربين الجدد

قال “ك. الحسوني” في ذلك الصدد أنه يجب على المتدرب مراعاة التوقيت الذي يقوم بالتدرب فيه فلا يختار وقت الظهيرة في الشمس الحارقة للتدريب، كما يجب عليه مراعاة عمره والتمارين التي يستطيع القيام بها دون أن تؤذي جسمه، فيجب أن نعرف جميعًا أن مفهوم الرياضة هو استخدام العقل قبل استخدام القوة، فيجب تعزيز الرياضة للخروج بأفضل النتائج، وذلك يحتاج إلى ثقافة رياضية ودراية بالرياضة التي تناسبني سنًا وجسمًا.

ومن أكثر الأخطاء التي يقوم بها المتدربين الجدد خاصة هو أن حماسهم الزائد يجعلهم يثقلون على أنفسهم، مما يسبب حدوث إصابات كثيرة لهؤلاء الجدد يجعلهم يتوقفوا بمجرد بدايتهم، لذلك فيجب التفكير بالمناسب لي وما يتحمله الجسم قبل البدء فكما قلنا العقل هو المتحكم الأول في ذلك.

ومن المؤسف القول بأن بعض المدربين يتاجرون على حساب صحة المتدربين، لكن يجب أن يعلم المدرب أنها أمانة ومسؤولية كبيرة، فيجب الوصول مع المدرب لأفضل النتائج مع من يدربهم ولكن ليس على حساب صحتهم، حسبما ورد على لسان ” ك. عادل الحسوني”.

علاقة ممارسة التمارين الرياضية بخسارة الوزن

المؤشر الحقيقي اليوم ليس في شكل الجسم لكن للأٍف يسعى الكثير من الناس إلى الجمال والتناسق فقط، لكن يجب العلم أن زيادة كتلة الجسم والوزن على الميزان ليس مؤشر أبداً لعدم كون الشخص رياضي أم لا.

فبشكل عام يجب أخذ عامل الطول مع الوزن لأن هناك الكثير من العوامل تؤثر على الوزن كالكتلة العضلية واحتباس السوائل في الجسم، وهناك أيضاً بعض العوامل الوراثية، لذلك يجب التفكير في تناسق الجسم وليس الرقم على الميزان، فنحن نأخذ الرقم على الميزان عندما يكون هناك وزن زائد جدًا عن المعدل الطبيعي.

فليس من الضروري أن يصل الجسم إلى الوزن المثالي لكن يكون هناك تناسق في الجسم وهذا يكفي، فقد يكون هناك بعض النقاط البسيطة التي تحتاج إلى تعديل للوصل إلى التناسق الكامل ليس أكثر من ذلك، فالهدف الذي يجب أن تضعه أمام عينيك هو أن تمارس الرياضة باعتدال وبعقل، عليك ممارسة الرياضة لصحتك.

الفترة الزمنية الصحيحة لقياس الوزن

قال “ك. عادل الحوسني” مدرب اللياقة البدنية حديثه بأن قياس الوزن باستمرار حتى لو كان اسبوعيًا فهو يعطيك نوع من الإحباط، لذلك أفضل من متابعة الوزن أن أٌتابع شكل الجسم والتغيرات التي تحصل لدي عند ممارسة التمارين الرياضية، فالتغيرات لا تكون على الشكل فقط، فعند ممارسة الرياضة يكون هناك تغيرات نفسية وصحية يجب النظر إليها أكثر من الوزن.

واقرأ عن عملية نحت الجسم الديناميكي رباعي الأبعاد لإنقاص الوزن

الغذاء الصحي الصحيح للمتدرب

المفهوم العام لدى الكثير هو عدد السعرات الحرارية الذي يدخل جسم المتدرب يوميًا، لكن يجب العلم أن جسم الإنسان يحتاج إلى ثلاث مصادر من الطاقة وهي البروتينات والدهون والكربوهيدرات وهي أسرع مصدر للطاقة ويستهلكها الجسم بشكل سريع، أما أصعب مصدر للطاقة هو البروتينات، أما أفضل مصدر لطاقة الجسم هو الدهون المخزنة في الجسم.

فعلى المتدرب أن يأخذ احتياج الجسم اليومي فقط، وبمعنى أوضح لا يجب على المتدرب أن يحرم نفسه كي لا يمل ولكن يمكن أن يأخذ كميات بسيطة، وأن يبدأ أكله بالسلطة والأكل المفيد ذو السعرات الحرارية القليلة للوصول إلى شعور الإشباع وعدم أكل الكثير من الوجبة الرئيسية.

أما عن الرياضيين الذين يعتمدون في طعامهم على البروتينات، وقال أنه من الأفضل أن تغيير نمط الغذاء باستمرار كتجربة أن أكون نباتي لفترة وأكل بروتينات أكثر في فترة أخرى وهكذا.

وأختتم “الحوسني” حديثه أنه يجب على المدرب والمتدرب تثقيف نفسه بالمعلومات الصحيحة ولا يعتمد على السمع من الأشخاص فقط فلا تحرم عقلك لذة المعرفة.

رابط مختصر:

أضف تعليق