تكنولوجيا

كيفية اختيار الهاتف المناسب

صورة , موبايل , اختيار الهاتف , الهاتف المناسب
الهاتف

يعتبر الهاتف الذكي من ضروريات الحياة سواء شئنا أم أبينا، لذك يجب علينا تعمل كيفية اختيار الهاتف الذكي بحسب شخصية المستخدم وحسب ماهية احتياجاته اليومية.

كيف يمكن اختيار الهاتف المناسب؟

قال الخبير التكنولوجي “محمد مقدادي” في البداية يجدر الإشارة إلى أن هناك تزايد تكنولوجي كبير ويظهر كل يوم هنالك نوع جديد من الهواتف الذكية مما يتسبب في حيرة العديد من الناس في كيفية شراء هاتف خاص بأي منهم مع وجود هذه النسبة الكبيرة في المنافسة بين الشركات المصنعة.

إلى جانب ذلك، عند الشروع في شراء أي هاتف خلوي يجب علينا وضع شيء مُسلَّم به وهو budget المتاح دفعه في الموبايل الذي نبغي شراؤه.

إلى جانب ذلك، يجب أن تُراعى بطارية الهاتف الخلوي من ضمن أساسيات الجهاز لأنها من أهم العوامل التي نحدد من خلالها ما إذا كنا سنقوم بشراء الموبايل أم لا لأنه سينتهي بنا المطاف إلى غلق جميع الخدمات على الموبايل للحفاظ على البطارية من النفاذ لتكفينا حتى نهاية اليوم حتى وإن كان الموبايل به خدمات وتقنيات عالية ، ومن هنا تأتي أهمية البطارية عند الشراء حيث يجب ألا تقول البطارية عن 4000 مل أمبير كما يعتبر أكثر من ذلك أفضل بكثير.

وتابع “محمد مقدادي” بعد ذلك يجب النظر إلى الاحتياجات الشخصية لشراء الموبايل حيث على سبيل المثال خاصية التصوير سواء على مواقع التواصل الاجتماعي كفيس بوك أو سناب شات او غيرها ولعل من أفضل الهواتف في التصوير على مواقع التواصل الاجتماعي هو هاتف I phone لأن سناب شات وانستجرام قد صُنعوا لهذا النوع من الهواتف في بدايتهم كما أن هناك تجانس بين I phone وبين التطبيقات الأخرى بعكس نظام الأندرويد الذي يقوم بعمل screen shot للشاشة مما يساعد على عدم عمل الكاميرا بكامل طاقتها.

مستقبل الهواتف الذكية بشكل عام

صراحة إن شركات التكنولوجيا دائماً ما تقدم لنا المفاجآت يوماً بعد يوم وتقوم بإخراج أفكار جديدة حيث أننا اليوم على سبيل المثال بصدد الشاشات القابلة للطي كما أننا قد رأينا هذه الآونة ساعات قابلة للطي أو عبارة عن شاشة، لذلك فإنني أتوقع أن تسود مثل هذه الأجهزة العالم في المستقبل القريب والتي يوجد منها الآن بسعر باهظ الثمن والذي وصل إلى 2600 دولار تقريباً وفي نهاية عام 2019 وبداية عام 2020 سوف نرى بتطبيق فعلي للشاشات القابلة للطي.

وأضاف “المقدادي” أما عن ذوي الخبرة المتواضعة مع الهواتف الذكية فإنه من الممكن لهذه الفئة من الناس أن يقوموا بشراء هاتف I phone لأن هذا الموبايل يعتمد بشكل أساسي على خبرة الشخص ذاته في التعامل مع الجهاز وكل شيء في نظام التشغيل الخاص بهذا الجهاز يعتبر مدروس ويصعب الأمور التي تساعد على الاختراق.

على سبيل المثال، عند نسيان كلمة المرور الخاصة بالإيميل فإن الجهاز يمحي كلمة المرور تماماً بجانب بعض أساليب الأمان الأخرى مثل منع تنزيل الصور من الواتس آب إلخ إلخ.

وأخيراً، يمكن لكبار وصغار السن كذلك استخدام الهواتف البسيطة التي لا تعتمد كثيراً على التطبيقات الكثيرة والمعقدة.

السابق
أعراض وعلاج حمى البحر الأبيض المتوسط
التالي
ما هو التحرش الإلكتروني

اترك تعليقاً