Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

كيف تؤثر الولادات المتكررة على صحة الأم والجنين

صورة , طفل , الولادات المتكررة , كثرة الإنجاب
طفل

وفق احدى الدراسات اكتشف الباحثون أن الولادات المتكررة والإنجاب ينقص من عمر المرأة بنحو 4%. فالدراسة لا تقول ( لا لإنجاب المرأة)، ولكن يجب أن تفسر النتائج بحذر فما صحة هذه الدراسة.

هل الولادات المتكررة تضيف 11 عاما للمرأة؟

قالت “د. روضة المهيال” استشاري النساء والولادة. كثرة الأنجاب يضيف 11 عاما للمرأة. للأسف هذه الدراسة تم فهمها بشكل خاطئ، فكثرة الإنجاب تؤثر على صحة المرأة وتقلل من عمر المرأة.

فقد تم عمل دراسة على 1000 سيدة من حيث الكروموسومات الخاصة بهم، فوجدوا أن كثرة الإنجاب وتكرار الحمل يقلل من عمر المرأة ، فيعد ضررها كضرر التدخين أو المخدرات، كما أنه مازال هناك حتى الآن من يحافظون على كثرة الإنجاب بشكل كبير.

لماذا هناك اختلاف بين صحة المرأة قديما والآن فيما يخص الولادات المتكررة وما هي الأمراض التي تتعرض المرأة الأكثر إنجابا؟
هناك بعض الاختلاف بين صحة المرأة قديما وبين الآن من حيث:
طبيعة حياة المرأة من حيث الحركة والتدخين إلخ.

التغذية من حيث نوعية الغذاء الطبيعي وfast food.

تبدأ السيدة الأكثر إنجابا في المعاناة من:
• مشاكل الولادة.
• ارتفاع ضغط الدم.
السكر.
• زيادة الوزن.
• تجلط الدم.
هشاشة العظام.

هذا بالإضافة إلى المشاكل النسائية المعتادة في الحمل مثل:
العدوى.
• مشاكل الرحم.
• التجلطات.
الالتهابات.

وقد يحدث مشاكل للجنين بسبب وجود امراض أو مشاكل لدى الأم بسبب الولادات المتكررة لأنه يتغذى من الأم، فأمراض الضغط والسكر تؤثر على المشيمة وتبدأ في الضعف، حيث أنها تؤثر على شرايين الأم بصورة عامة والتي يصعب من خلالها ايصال الغذاء للجنين.

فارتفاع الضغط يؤثر علي البكريات ومع الولادات المتكررة وتكرار الحمل قد يحدث لهم ما يسمى (تسمم الحمل).

تعتبر المدة الزمنية الصحيحة والكافية بين الحمل والآخر سنتين فهي مدة كافية بين الحمل والحمل.

من السيدات من عندهم فقر الدم في الحمل الأول يزداد عندهم في الحمل الذي يليه، كذلك في مرض السكر وارتفاع ضغط الدم كل ذلك بسبب الولادات المتكررة.

فتكرار الحمل يكرر من نسبة زيادة الأمراض لدى النساء، حتى في النزيف قد يحدث ذلك. لذلك تكمن هنا ضرورة متابعة حمل المرأة بداية من الشهر الخامس.

كيف يحدث ارتفاع ضغط الدم أو النزيف لدى بعض السيدات عند الولادة؟

أوضحت “د. المهيال” هناك بعض العوامل التي تؤدي إلى النزيف والتي يحددها الطبيب المتابع للحالة ومنها:
• نقص الحديد من الجسم.
• ارتفاع الضغط أثناء الحمل ( للبكريات عادة).
لذلك لابد من أخذ إبر الحديد من أول الحمل وتجنب الولادات المتكررة، كما يجب أيضا إعطاء بعض الأدوية للأم فور ولادة الجنين لكي تقل نسبة النزيف من المشيمة.

أما الحالات الأكثر خطورة عند الولادة في الولادات المتكررة، فلابد للمستشفيات أن تحدد وتجهز الأدوية المعروفة لها على الفور، بعد ذلك تعطى الأدوية الأخرى عن طريق المغذي. فكل غرفة ولادة أو مستشفى لابد من أن يكون فيها بروتوكول معين وسريع عند الولادة لكيفية معالجة تلك الحالات، كما أنه لابد من تدريب staff على ذلك وعلى نوعية الأدوية التي تأخذها المرأة عند الولادة.

مثلا: مع ارتفاع الضغط يتم تناول أدوية اسمها ” ماغنيسيوم سلفيد” ، أيضا عند بداية التشنجات وآلام المعدة او الصداع.. وهذه الادوية هدفها منع ما قد يحدث بعد ارتفاع الضغط مثل النزيف أو التشنجات.

فالتشنجات يمكنها حجب الأكسجين عن الطفل لكن النزيف هو ما يمكنه أن يسبب الجلطة.
للأسف لا يتم تطبيق جميع هذه الاحتياطات في المستشفيات.

لا، ليس هناك تأثير لتلك الأدوية سوى 20 دقيقة من الولادة على الأكثر.

ما هي تحاليل الحمل للسيدات الأكبر من 36 عاما؟ وماذا تقيس تلك التحاليل؟

تعتبر تحاليل الحمل هي نسفها في كل مرحلة وهى:
• تحاليل فصيلة الدم.
• تحاليل الهيموجلوبين.
• السيرولوجي hepatitis.

لكن إذا كان لدى المرأة امراض سابقة كالسكر أو الغدة الدرقية ، تجلط في الدم ، فقد يكون هناك تحاليل أخرى تخص تلك الأمراض خاصة في الولادات المتكررة.
ففي الأشعة الصغيرة وخاصة في الأسبوع الرابع عشر من الحمل يظهر down strum.

ما هو أقصى سن للحمل؟ وكم عدد مرات الولادة القيصرية المسموح به؟

يعتبر سن الأربعين طبيا هو الحد الأقصى في رأيي للحمل كما يمكن للسيدة ذات بين 30 إلى 35 عاما الحمل بشرط المتابعة الطبية للحمل من بدايته.

للأسف، غير معروف ولا نستطيع تحديد عدد مرات الولادة القيصرية التي يمكن للمرأة التوقف بعدها عن الحمل، فأنا أقوم بشرح خطورة الولادة القيصرية للسيدة خاصة الولادة الأولى والثانية. فسلبيات الولادة القيصرية أكبر من إيجابيتها لأن ثاني وثالث ولادة قد يصاحبها نزيف والتصاقات ، وهبوط للمشيمة ، كل ذلك من جراء الولادات المتكررة وقد تنتهي باستئصال للرحم.

لذلك قد تستسهل بعض السيدات أخذ (إبرة الظهر) للولادة الكثيرة والتي تخفف الألم لديهم، كما نحن الأطباء ننصح بها، ونادرا ما يكون لها آثار جانبية أو مضاعفات وهو ما كان يحدث قديما، لكن الآن ومع جودة المستشفيات والأطباء وخاصة أطباء التخدير، نادرا ما يحدث ذلك.

متى يجب أخذ إبرة الظهر؟ وهل تستطيع أن تبرد الطق؟

يتم أخذ إبرة الظهر عادة بعد الولادة بأربع ساعات لأن الرحم يكون مفتوحا من 3: 4 سم.
فإبرة الظهر لا تبرد الطلق فهذه فكرة خاطئة، هي فقط تستطيع أن تخفف من ألم الطلق.

بعيدا عن تكلفتها ،فقد يفرض بعض الأطباء الولادة القيصرية على المرأة تماشيا مع وقته ومواعيد عمله هو، وهذا ممكن أن يكون على حساب صحة المريضة ، كما أن هناك بعض السيدات من يخترن الولادة القيصرية لتاريخ بعينه، وعلى الطبيب حينئذ النصح والشرح للمريضة بطريقة الولادة الطبيعية أو القيصرية وفوائد ومضار كلتيهما.

عند الولادة تأخذ المرأة الإبر المغذية بعد أخذها دواء لتخفف من التقلصات ولإرخاء الرحم، فكثير من الأطفال يولدون ملفوفا الحبل السري عندهم ،وهذا ليس سببا للولادة القيصرية.

هل يمكن للمرأة الولادة القيصرية في المنزل؟

نعم، يمكن ذلك ولكن بشرط:
• أن يكون هناك تواصل بالمستشفى والطبيب المعالج.
• وجود سيارة إسعاف.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *