كيف تتجنب آلام العمود الفقري

آلام العمود الفقري ، صورة ، ألم ، العمود الفقري
آلام العمود الفقري

ما أسباب الشعور بآلام العمود الفقري وما علاجها والسبل التي تجنب أطفالنا آلام العمود الفقري وما الحركات التي قد تؤدي إلى آلام العمود الفقري في سن مبكرة يجاوبنا على كل هذه الأسئلة وأكثر (الدكتور أحمد خليفة استشاري طب الأعصاب).

كيف نصنف آلام العمود الفقري من الناحية الطبية ؟

قال الدكتور ” أحمد خليفة استشاري طب الأعصاب ” أن اي ألم فهو ينتج عن تأذي الأنسجة والألم اشعار أن هناك شيء خاطئ فيجب عندها استشارة الطبيب ويجب معرفة أن أي جزء يتلف في جسم الإنسان إعادة ترميمه تكون صعبة وغالباً لا تعود كما كانت لذلك فالله سبحانه وتعالى حمل الدماغ بالجمجمة وحمل النخاع الشوكي في الجمجمة فالعمود الفقري غير أن وظيفته حماية النخاع الشوكي فهو يحمل ثقل الإنسان فالعمود الفقري يتألف من فقرات كل فقرة عبارة عن حجرة تحمل جزء من جسم الإنسان وكل فقرة مفصولة عن الفقرة التي تسبقها بغضروف ليمتص الصدمات ويعمل مرونة بالحركة لذلك خلق الله الغضروف له حلقة ليفية وضمن هذه الحلقة هناك نوات هلامية تمتص الصدمات وتؤدي إلى ليونة الحركة.

فالله عز وجل خلق الفقرة فوق الفقرة متصلة بمفصل صغير يشبه مفصل اليد لأن هذا المفصل لو كان كبيراً كمفصل الورك سيصبح مشينا صعب كالرجل الآلي ولذلك فالمفصل الذي يربط الفقرة بالتي تليها هو مفصل صغير لكنه مدعوم بعضلات كبيرة متصلة بالورك من الأسفل حتى خلف الجمجمة بالأعلى أي أنها متصلة من العمود الرقبى بالعمود الظهري للعمود القطني وبين كل فقرة وفقرة يوجد عصب وهي الجدور التي تمتد للفخذ ومن ثم للساق والقدم.

وبعد فمع التشريح نستطيع الآن تصنيف الألم وكما عرفنا أن العمود الفقري دعامة تحمل وزن الجسم فإذا كان الوزن زائد يصبح الضغط على العمود الفقري زائد وكذلك الوزن الخارجي يؤثر على العمود الفقري. أيضاً التهاب المفاصل يؤدي إلى ألم مفاصل العمود الفقري وعند التهاب المفاصل تتشنج العضلة لذلك نشعر بألم في جانب العمود الفقري ومن ثم ينتقل الألم إلى الورك أو الرقبة ولو تشنجت العضلات تبرز المخدات بين الفقرات وبالتالي تضغط جذور الأعصاب وجذر العصب كشريط الكهرباء وهو ينقل الألم مباشرة إلى باقي أجزاء الجسم كاليدين والرجلين وهو ما يسمى بالانتشار الجذري لذلك تكون ألام أسفل الظهر تكون شديدة و قد يصل العجز إلى عدم التحكم في البول والبراز وعندها يكون التهاب وصل الى الجذور المسئولة عن ذلك وقد تحتاج إلى الإسعاف الجراحي في بعض الأوقات بعد عمل الرنين المغناطيسي.

هل يمكن أن تكون آلام العمود الفقري خاصة بالعضلات فقط ولا علاقة لها بالعمود الفقري ؟
قال “د. أحمد” أن هناك تكامل بين كافة البنى التشريحية (المفصل والعضلة والعصب والغضاريف) أياً منها يمكن أن يسبب الألم فهناك بعض الأمراض خاصة بالعضلات وتكون المشكلة في التهاب العضلات ويمكن ان يكون سببها مناعي او بكتيري او فيروسي أو أي سبب آخر ولكن عند التحدث عن آلام أسفل الظهر فغالباً العضلة ضمن الكينونة الرباعية (مفصل – عضلة – عصب – غضروف) فالعضلة وظيفتها حماية المفصل فإذا ألتهب المفصل يمكن أن تتشنج العضلة وبالتالي العلاقة علاقة تبادلية بينهم جميعاً.

ما هي الأسباب التي قد تؤدي إلى مشاكل في العمود الفقري ؟

ذكر “د. خليفة” أنه يمكن تقسيم الأسباب إلى سببين رئيسين أسباب التهابية أو ميكانيكية فالالتهابية هي التهاب المفصل أما الأسباب الميكانيكية وهي التي تصيب الشباب فمثلاً عند رفعهم لأشياء ثقيلة يضغطون على المفصل وبالتالي اصبح هناك الم وأيضاً يمكن أن تكون المشكلة حسب العمر وبالنسبة للسيدات عند انقطاع الدورة الشهرية وقلة هرمون الأستروجين يصيبنهم هشاشة عظام بسبب هرموني يصبح كسر العظمة سهل للغاية و هي تسبب الم شديد وعند الرجال المسنين أحياناً يصير تضييق في القناة يخنق النخاع ويصبح الرجل غير قادر على المشي لفترات طويلة و أحيانا يكون التضيق في النخاع الرقبى ويصبح عنده مشية تشنجية وهو مثل الانزلاق قد يحتاج إلى التدخل الجراحي لكن من المبهج أنه في آلام الظهر تكون نسبة التدخلات الجراحية أٌقل من 10% لكن معظم الحالات تحتاج إلى العلاج المحافظ و الأدوية والراحة.

ارتفعت خلال الفترة القليلة الماضية آلام الظهر عند الأطفال والمراهقين فما هي أبرز الممارسات التي قد تصيب أبنائنا بمثل هذه الآلام ؟
قال الدكتور “أحمد خليفة” نمط الحياة أصبح يلعب دور مهم في الام الظهر للأطفال فأكل المأكولات السريعة زاد بين الأطفال وهو ما يسبب البدانة ويضغط على العمود الفقري وأيضاً لا يجلس الأطفال الآن بشكل صحي بحيث يجعل الظهر في وضع قائم وهو ما يسبب ألم في العمود الفقري والرياضة كذلك تقوي العضلات وتقلل آلام الظهر لذلك أوصانا الرسول ﷺ بممارسة الرياضة “علموا أولادكم السباحة والرماية وركوب الخيل “وبالتالي نحافظ على ظهورنا فقلة الرياضة والأكل الكثير و الجلوس على الجوال والكمبيوتر بكثرة وحمل جميع الكتب الدراسية أثناء الذهاب للمدرسة كلها أسباب من شأنها أن تعمل على آلام الظهر وهذا يؤدي إلى تنكس مبكر في الغضروف فالغضروف الفتي عند الأطفال و اليفع يكون طري وبالتالي هذه أحد أسباب انفتاق النواة الهلامية وتضغط على العصب فلذلك نحن دائماً نقول أن هناك ذكاء في طريقة الدراسة وتحصيل المعلومات فالدراسة لمدة ساعتين أو ثلاث ومعرفة ماذا أدرس أفضل من الجلوس طويلاً على المكاتب وأيضاً يجب على الطلاب أخذ الكتب فقط التي أحتاجها وليس هناك داعي لحمل جميع الكتب وكذلك بعض المدارس استغنت عن الكتب بحمل أيباد عليه جميع الكتب الدراسية و هذا أفضل كثيراً ولكن بعض المدارس ليس بها ذلك ولكن المهم عدم حمل ثقل زائد من الكتب ويفضل الاكتفاء بالملخص المطلوب فقط.

و أشار كذلك “د. أحمد” أن واجب الأهل توجيه أطفالهم للصحيح و الخاطئ و تعوديهم على العادات الصحية من صغرهم.

هل هناك رياضات معينة يمكن ممارستها منذ الصغر لوقاية الظهر من هذه المشاكل ؟

فيما يخص ذلك قال “د. خليفة” أن لكل عمر رياضات معينة فالشباب لهم رياضاتهم ولكل شاب رياضاته المفضلة لأسباب ما وبالنسبة للمسنين فإن أنسب رياضة لهم هي المشي فالمشي لنصف ساعة يومياً هذا الموصي به بالصحة العالمية. أما بالنسبة للأطفال فيجب على الأهل اكتشاف الرياضة التي يحبونها أياً كان سباحة أو كرة قدم او ألعاب القوى لذلك يجب على الأهل تجربة أنواع كثيرة من الرياضات لأطفالهم وكذلك يجب أن نكون قدوة لهم حتى يكون نمط حياتهم صحي فيجب أن يتعودوا على ممارسة الرياضة و النوم بشكل كافِ يومياً وعدم حمل أثقال كبيرة عند الذهاب للمدرسة فهي حلقة متصلة ببعضها ويجب المحافظة على أن يكون نمط الحياة صحي بالكامل.

• “حالة” عندي انحراف في الفقرة الثانية والرابعة وعندي آلام في العصعوص وأشعر بألم شديد في رجلي اليسرى هل تنصح بعمل عملية جراحية أم ماذا ؟
أجاب الدكتور “أحمد خليفة” عن كل هذه الأسئلة دفعة واحدة وقال أن آلام الظهر تماماً مثل آلام أسفل الظهر لأنهما الاثنين عبارة عن فقرتين بينهما غضروف وبين الفقرتين جذور عصبية تمثل شجرة فآلام الرقبة تنتشر إلى الجزء العلوي من الجسم وآلام أسفل العمود الفقري تنتشر إلى الطرف السفلي فبعض الآلام تكون في الدرجة الأولى ويتم أخذ مضادات للالتهابات لعلاجها وفي المرحلة الثانية نجد تشنج العضلة حيث ينتشر الألم إلى الورك في آلام أسفل الظهر أو إلى مؤخر الرأس في ألم الرقبة وهنا نشعر بتشنج وانحراف والوسادة العالية أحد أسباب آلام الرقبة وهنا يمكن أخذ مُرخي عضلي إضافة إلى مضاد الالتهاب وأحياناً نصل إلى المرحلة الأصعب فإذا تأذى الغضروف وتشنجت العضلة ينضغط جذر العصب وبالتالي ينتشر إلى الجذر حسب المنطقة التي يوجد بها الألم فانضغاط عصب الرقبة ينتشر إلى العصب الرقبى السادس أو السابع أو الثامن وبالنسبة للظهر العصب القطني الثالث يصل إلى الركبة والعصب القطني الثاني يسبب هبوط قدم والعصب العجزي الأول يسبب عدم القدرة على الوقوف على أطراف الأصابع ومن خلال فحص الطبيب يعرف أي عصب به مشكلة فإذا كان العصب الجذري بدون أذية عصبية فـ90% من المصابين به تزيل الآلام بالأدوية ومضادات الالتهاب والراحة والعلاج.

لكن في بعض حالات الانزلاق الغضروفي نحتاج إلى التدخل الجراحي ليعيد الطبيب الفقرة إلى مكانها ويثبتها بصفيحة وبراغي ولكن الديسك يمكن أن ينفتق بشكل مختلف وقد ينكس الديسك عند التدخل الجراحي وفي بعض الحلات قد نحتاج إلى التدخل الجراحي مرة أخرى.

وأوضح “د. أحمد” أن انحراف فقرات الظهر هو انزلاق إلى الأمام أو الخلف وإذا كان الانزلاق خفيف يمكن أن نكتفي بالأدوية والرياضة لكن إذا كان الألم شديد فيمكن الحاجة إلى عمل أشعة فإذا كان الجذع مضغوط يمكن أن نحتاج للتدخل الجراحي.

ما هو أفضل علاج لآلام أسفل الظهر ؟

أجاب “د. خليفة” بأن الوقاية خير من العلاج ولذلك يجب أن لا تكن بديناً وبالتالي حمية الغذاء وأيضاً عليك بممارسة الرياضة باستمرار وأحسن رياضة للظهر هي السباحة وبالتالي الحمية الغذائية والتمارين الرياضية هي أفضل طريقة للوقاية من آلام أٍفل الظهر والعنق.
وأشار كذلك إلى أنه يجب علينا عدم حمل الأثقال الزائدة وعند حملها بأدوية بسيطة ودهان يذهب الألم ولكن عند استمرار الألم لأكثر من أسبوعين علينا استشارة الطبيب لفحص الظهر

متى يتم اللجوء إلى الجراحة في آلام العمود الفقري ؟

يجيب علينا في هذا السؤال “الدكتور دريد خضر استشاري جراحة العظام” وقال الدكتور فيما يخص الجراحة للعمود الفقري أن التدخل الجراحي يعتمد على عدة عوامل منها ضغط الجذر العصبي وعند التحدث عن التدخل الجراحي في آلام الرقبة هناك حالات متعددة للحاجة إليها أغلبها يكون الضغط على النخاع الشوكي لأنه في الرقبة يكون موجود وأهم علامة من علامات الضغط على النخاع الشوكي هو ضمور العضلات وحتى الأطراف العليا وقد يصل إلى الأطراف السفلى ويسبب عدم القدرة على السير والعلامة الثانية أن المريض قد يكون عنده حالات ديسك وفي أغلب الحالات يمكن العلاج بالأدوية والعلاج الطبيعي ولكن في حالات معينة بحركة معينة أو حمل شيء ثقيل فالحركة المفاجئة تضغط على العصب الشوكي بقوة يحدث عنده تنميل قوي في منطقة الحوض ويصبح غير قادر على التبول او المشي لفترة طويلة وهذه الحالة تسمى خروج الديسك من مكانه وهو يكون مثل الفتق في البطن ويجب التدخل الجراحي فوراً وعدم الانتظار اكثر من 10-12 ساعة .

وبالنسبة للخوف من التدخل الجراحي قال “د. دريد” أن حالات جراحة العمود الفقري أصبح فيها تطور ففي حالات الديسك البسيط يتم إجراء عمليات بسيطة جداً ويتم تعافي المريض خلال 24 ساعة. والتوصيات التي نوصيها للطبيب أن أهم نقطة يجب الحفاظ عليها هي الرياضة وأهم رياضتين هي رياضة الجري و رياضة السباحة وهي من أهم الرياضات التي تقوي العمود الفقري فكلما كانت فقرات العمود الفقري قوية تقل نسبة الاصابة بالانزلاقات الغضروفية.

كيف تؤثر طبيعة العمل على آلام العمود الفقري وما هي النصائح بخصوص الأعمال التي تؤثر بشكل مباشر على آلام العمود الفقري ؟
أجاب على هذا السؤال ” الدكتور أحمد خليفة ” وقال أنه دائما في الأعمال التي تستدعي إلى جلوس تسبب آلام كبيرة في العمود الفقري وهنا ننصح بأنه يجب أن يكون الظهر قائم وأن تكون شاشة الكمبيوتر على مستوى الرقبة حتى لا يصير ألم في الرقبة ويجب أخذ فترة راحة لمدة 5 دقائق كل فترة وبعمل بعض التمارين هذا كله من شأنه أن يقلل فرص الإصابة بـ آلام العمود الفقري.

ونوه الدكتور “أحمد خليفة ” في حديثه أيضاً أن العصب الوركي هو نفسه عرق النسا وهو أطول وأتخن عصب في الجسم لذلك نخشى عن الأطفال بحق الإبر العضلية كي لا نصيب هذا العصب.

وأشار كذلك إلى أنه قد يُولد بعض الأطفال بفتق في النخاع الشوكي ويصبح العمود الفقري يظهر ككتلة واحدة أسفل الظهر وهذا من شأنه أن يسب مشاكل كبيرة مع العمر لذلك في هذه الحالات يجب التدخل الجراحي مباشرة يوم الولادة ولا ننتظر إلى يوم أو يومين.

وأنهى الدكتور أحمد خليفة حديثه بأن النصيحة التي يقدمها أنه يجب علينا اتباع الحميات الغذائية والحفاظ على الوزن المثالي كذلك يجب إتباع التمارين الرياضية كالمشي والسباحة لتقوية العمود الفقري وأيضاً يجب إتباع التمارين الجزئية لمدة 5 دقائق كل ساعة او ساعتين فهذا كله بإذن الله يقي العمود الفقري فدرهم وقاية خير من قنطار علاج.

أضف تعليق