حياة

كيف تجذبين شريك حياتك


صورة , الحب , الزواج , شريك الحياة

منذ أن تبدأ الفتاة خطواتها الأولى نحو المراهقة أو الشباب، وتكتمل أنوثتها وتتبين ملامح شخصيتها العاطفية تشغلها فكرة العثور على شريك الحياة المناسب، ويحتل حلمها بالحب والزواج السعيد مكانة متقدمة من أولياتها وطموحاتها، سواء كان ذلك واضحًا أو غير واضح، فالارتباط بشخص مناسب هو نصف السعادة.

ولكي تتمكن الفتاة من العثور على الشريك المناسب وجذبه إلى حياتها يجب أن تراجع أولًا قناعاتها وأفكارها وموروثها الثقافي عن فكرة الزواج، كيفية العثور على شريك الحياة وقناعاتها عن نفسها أيضًا، وقبل أن نتكلم عن النصائح والخطوات التي تساعد في جذب شريك الحياة سوف نتناول أهم القناعات والأفكار التي ينبغي تصحيحها عن فكرة الارتباط والجذب

يجب أن نغير معتقداتنا عن فكرة النصيب التي تجردنا من مسئوليتنا عن اختيار شريك الحياة ودورنا في هذا الموضوع، ومن ثم القاء اللوم دائما
على شماعة القسمة والنصيب.

تزيد فاعلية الجذب كلما كانت الفتاة قادرة على تحديد ما تريده من مواصفات، وكلما كانت الصورة التي تتمناها واضحة ودقيقة في مخيلتها.

التصالح مع النفس والتخلص من المشاعر السلبية والمخاوف وحسن الظن بالله، أمور لا بد منها لتحقيق ما نصبوا إليه.
ليكن يقيننا أن شريك الحياة هو من يناسب طاقاتنا وذبذباتنا ليس ما يناسب رغباتنا.

الخطوات العملية لجذب شريك الحياة المناسب

اكتبي الصفات التي تحبين أن تكون في شريك حياتك: من الرائع والمجدي جدًا أن تكون الصفات المرغوبة في شريك حياتك واضحة ومحددة تمامًا، بما في ذلك الصفات الظاهرية المتعلقة بالشكل والملامح والصفات الجوهرية المتعلقة بالشخصية والطباع والمستوى العلمي والثقافي وغيره، ولكي تحددي أفضل الصفات بالنسبة لك فيمكنك أن تستحضري خمس أشخاص من أحب الناس إليك وتبدئي بكتابة جميع المواصفات التي تعجبك فيهم من حيث الملامح والشكل الخارجي في نصف الورقة، وفي النصف الثاني استحضري خمس شخصيات من الذين تكرهيهم واكتبي كل الصفات السيئة التي تجعلك تكرهيهم والتي تكرهي أن تتواجد في شريك حياتك.

اقرأ كذلك:   زواج الرجل من امراة أكبر منه سناً

طوري مزاياك وحجمي عيوبك: الجذب يعتمد على فكرة أن الشيء يجذب شبيهه وما يتوافق معه طاقيًا وذبذبيًا، لذا فكلما كانت المواصفات المحببة لديك في شريك الحياة موجودة عندك وبدرجة عالية كما أمكن أن تجذبين شخصًا يحمل تلك المواصفات بدرجة عالية أيضًا، بمعنى أنك لو كنتي تحبين أن يكون شريك حياتك مرح ومبتهج فيجب أن تكوني أنت أيضًا مرحة مبتهجة، وإذا اردت أن تجذبي شخص صادق وودود فيجب أن تتوقفي عن الكذب والعنف وتتخلصي منهم تمامًا، لذا فليكن تركيزك منصبًا على تطوير نفسك وتجميلها وتعزيز كل ما هو إيجابي بناء ومستحب فيها.

أحبي نفسك وثقي بها إلى أبعد حد: بعد أن بذلتي كل ما في وسعك لتحققي في ذاتك الصورة الرائعة التي تبحثين عنها في شريك حياتك، وبعد أن تصلي إلى حد مرضي من النجاح في التخلص من الصفات السلبية، بقي أن تحبين نفسك وتعجبين بها، فإذا كنت تبحثين عن شخص يحبك ويعجب بك فأحبي نفسك أنت أولًا وثقي بها، وبالغي في الإعجاب بما لديك من مزايا وملكات وصفات خاصة، لأن رؤيتك لنفسك وتصورك عنها يصل للعالم المحيط بك، فإذا كنتي ترين أنك لست جميلة ولست متميزة، فسيرى المحيطين بك نفس الصورة أنك لست جميلة ولا متميزة، أما لو رأيت في نفسك الجمال والتألق فاعلمي أن الباحثين عن الجمال والتميز سيبحثون عنك ويخطبون ودك.

ارسمي صورة لفارس أحلامك: بالكلمات يمكنك أن ترسمي صورة واضحة الملامح دقيقة الأوصاف تطابق الصورة التي تتمتين أن يكون عليها فارس أحلامك، اكتبي في ورقة كل المواصفات رتبيها من حيث الأولوية، وضعي تلك الورقة التي تحمل الصورة المثالية لشريك الحياة تحت وسادتك لتكن آخر شيء تطالعيه قبل النوم، تخيلي شريك حياتك واغمضي عينك،، افعلي ذلك كل يوم لمدة 21 يوم، حتى تتكون في عقلك الباطن صورة واضحة ومكتملة ودقيقة عن شريك حياتك.

اقرأ كذلك:   كيفية التعامل مع الطفل المتمرد

اطرحي سؤال: كيف ساجد صاحب هذه المواصفات: اطرحي تساؤلا في زيل الورقة: كيف يمكنني أن أجد صاحب تلك المواصفات، واتركي سؤالك مفتوحًا! لترسلي ذبذباتك إلى الكون فيساعدك في العثور على من يحملون هذه المواصفات.

السابق
معلومات تفصيلية عن مرض الإلتهاب الرئوي
التالي
كيف تخفف من التوتر والشعور بالضغط

اترك تعليقاً