كيف تحقق هدفك وتصل إلى ماتريد!

كيف تحقق هدفك

سر النجاح يكمن في أن تختار هدفاً صحيحاً ومناسباً لك، والكثير من الأشخاص لديهم الكثير من الأهداف التي يأملون أن يُحققوها وتؤجل لسنه تلو الأخرى ولا يستطيعون تحقيقها، والأشخاص الذين لا يملكون أهداف سيتم توجيههم في هذا المقال لكيفية تحديد أهدافهم، من أجل أن يستمتعوا بحياتهم أكثر.

فالحياة من غير هدف لا طعم لها، كما أن الأشخاص الذين لا يملكون أهداف لتحقيقها سيكونون وسيلة لتحقيق أهداف أشخاص آخرين، وسنتكلم اليوم عن استراتيجيات عند تطبيقها ستكون بمثابة البوصلة للشخص لمعرفة طريقه.

خطوات تحقيق الهدف

تقول “رندا عازر” الهدف بمثابة الرؤية الواضحة، والرؤية تقود السلوك اليومي، بمعنى أن الشخص عندما يعرف هدفه فإن سلوكياته اليومية سوف تساعده في الوصول إلى هدفه، وسيظل في حاله تركيز على هذا الهدف.

وتحدث المشكلة عندما يكون هناك أكثر من هدف فيضيع التّركِيز مع تعدد الأهداف التي أرغب في السَّير نحوها ولكي أستطيع ضبط التركيز يجب أن أعرف إلى أين سأسير وكم المساحة التي سأمشيها ويكون هذا متمثل في الوقت الذي سأقطعه للوصول لهدفي، ولعمل ذلك يجب إتباع عدة خطوات.

أولا: أن يتطلع الشخص لدائرة حياته، ويحدد في أي دائرة يريد أن يحقق هدفه، وتتمثل في عدة نقاط:

  • الناحية المادية.
  • الناحية الصحية.
  • الناحية العائلية.
  • علاقات مع الأشخاص.
  • ناحية العمل.
  • ناحية تطوير الذات.
  • مساعدة المجتمع ومساعدة الآخرين.

ثانيا: عندما أقوم بتحديد الماسحة التي يجب أن أكون فيها سأقوم بضبط تركيزي لهذه المكانة، ولكي تحقق الهدف يجب أن يكون الهدف ذكي وحر!

ونعني بالذكي والحر:

  • ذ: ذو قيمة مُضافة (أتخيل حياتي حققت هذا الهدف وأسجل في ورقه كيف ستكون حياتي في حالة تم تحقيق هذا الهدف، كيف سيكون دخلي؟ كيف سيكون شكل حياتي؟ ما هي القيمة التي ستضاف إليّ عند تحقيق ذلك الهدف).
  • ك: كيف سأقيس تطوري في هذا الهدف (أي أقوم بتحديد كيف سأقيس هذا الهدف هل سأقيسه بشكل يومي أو أسبوعي أو شهري) فإذا لم يكن هناك خطه سيظل الحلم في خزانة الأحلام.
  • ي: ينبع من داخلي (أي يتناسب مع شخصيتي ومتناسب مع قيمي و ومواهبي ومتناسب مع تخصصي ومتناسب مع خبرتي) فقبل أن أُقدم على أي عمل يجب أن يكون سبب هذا العمل الذي أريد أن أُقدم عليه واضح جداً.

فعلى سبيل المثال:

  1. المرأة التي تقوم ببيع طعام من منزلها السبب الخاص بها هو تأمين طعام منزلي جيد ومُستساغ للسيدات العاملات.
  2. مقدمة البرامج الاجتماعية سببها لفعل ذلك هو رغبتها في تصحيح حياه الأشخاص وتوجيهم للطريق الصحيح.
  3. شركة apple سبب عملها هو تحدي أي واقع موجود فنلاحظ دائماُ خدماتهم متطورة لتحدي أي ظروف.
  • و: واضح (أي يرسم الشخص صورة مُحددة لهدفه ويجب أن يكون واضح لمرأى عينيه، كأن يتطلع الشخص لنفسه وهو مُحقق هدفه كأن يسأل نفسه ماذا ارتدي؟ وما لون الأرض التي أتواجد بمسطحها؟ من الأشخاص المُحاطة بهم؟ كيف يكون يومي؟) يجب أن يتخيل الشخص صورته عند تحقيق الهدف.
  • ح: حقيقي (يجب أن يكون الهدف حقيقي واقعي يمكن تحقيقه، فلا يتمنى أن يطير في الجو! فهذا غير واقعي وغير حقيقي)
  • ر: ربط الهدف بالزمن (عمل جدول شهري، يومي، أسبوعي، بالسّاعات).

الإستراتيجيات التي تساعد في تحقيق الأهداف

  • كتابة الهدف يومياً؛ حيث أثبتت دراسة في جامعة بكاليفورنيا أن الأشخاص الذين يكتبون أهدافهم لديهم القدرة على تحقيق أهدافهم بنسبة ٤٣٪ عن الأشخاص الذي لا يكتبون أهدافهم بشكل يومي.
  • تخيل الزمان والمكان الذي ارغب في الوصول إليه، فالبنسبة للزمان يجب أن أحدد في أي أيام يُمكن أن أعمل هذا الأمر؟ وأين سأكون موجود عندما أقوم بعمل مكالمات؟ ما هو المكان الذي سأبدأ في تحقيق هدفي من خلاله؟ والتجديد المستمر بالخطة، وأن تكون متماشية مع أي ظروف أو مستجدات تحدث، وتكون متطورة على حسب الأحداث التي تكون حولي.
  • يجب أن يكون هناك شخص قريب كالأب أو الأم أو أخت أو صديقه أو صديق أُطلعه على تطورات تحقيق الهدف أسبوعياُ.

واقرأ هنا أيضًا ما نقترحهُ لك

رابط مختصر:

أضف تعليق