طب وصحة

ما هو الانزلاق الفقاري وما نوعيته الأكثر خطورة


الانزلاق الفقاري

إذا كنت تعاني من آلام شديدة في أسفل الظهر والفخذين ووهن في عضلات الساق يمنعك من السير لمسافات طويلة فأنت مصاب بهذا المرض وهو الانزلاق الفقاري الذي يستدعي منك ضرورة الذهاب إلى الطبيب المختص على الفور.

ما هو الانزلاق الفقاري؟

يقول الدكتور بيار الجميل ” أخصائي جراحة العظام والمفاصل “: إن الانزلاق الفقاري هي الفقرات الموجودة جانبي العمود الفقري والتي تتواجد في هذه الحالة للأمام أو للخلف.

يمكن أن يظهر الانزلاق الفقاري منذ ولادة الشخص وبعمر معين قد يكون عمر العشرين أو عمر الخمس وعشرين حيث يتعرض الشخص لبعض الأوجاع أو الآلام نتيجة ممارسة الرياضة على سبيل المثال.

يمكن أن يتعرض كبار السن من عمر الأربعين فما فوق إلى الانزلاق الفقاري بسبب التكلسات بدون أن يكون هنالك ذوبان في العظم عكس الانزلاق الخلقي الذي يصاحبه ذوبان في العظم والفقرات الغير مثبتة جيداً مما يتسبب في انزلاقها للأمام أو للخلف.

ما هي نوعية الانزلاق الفقاري الأكثر خطورة؟

يُعد الانزلاق الفقاري الأمامي هو الانزلاق الأكثر خطورة من الخلفي كما يعتبر الانزلاق المكتسب أخطر من الخلقي لأنه مصاحب للتكلس ويزيد مع مرور الوقت مما يزيد من ارتطامه بالأعصاب والنخاع الشوكي وبالتالي زيادة الآلام التي يشعر بها المريض بسبب تلك التكلسات التي تتسبب في أوجاع الظهر خاصة عند القيام ثم بعد ذلك يمتد الألم للفخذين ثم الرجلين ليضغط على الأعصاب ليشعر الشخص بعدها بالتنميل والخدران كما أنه قد لا يستطيع المشي في هذه الظروف – بناءً على رؤية الطبيب.

يمكن للمريض معرفة هذا المرض مسبقاً من خلال إجراء بعض الفحوصات ويتم العلاج ببعض الأدوية كما يمكن تشخيصه عن طريق إجراء بعض الصور المغناطيسية.

اقرأ كذلك:   الحقن الإسمنتي لعلاج الكسور

تابع ” الجميل: هناك بعض الشباب الذين يتعرضون للانزلاق الفقاري نتيجة القيام ببعض الأنشطة الرياضية مثل الفروسية والقفز العالي وغيرها من أنواع الرياضات التي تزيد من أوجاع الانزلاقات الفقارية كما يمكن أن تكون الصدمات سبباً في تفاقم المشكلة عند المريض حتى وإن كان الانزلاق الفقاري من النوع الخلقي وليس المكتسب.

هناك 4 درجات من الانزلاق الفقاري وحين يصل المريض إلى المرحلة الأخيرة أو المرحلة الرابعة لابد من إجراء عملية جراحية من البطن حتى نصل إلى الفقرة المصابة بالانزلاق ونقوم بإرجاعها للوراء وفي بعض الأحيان قد نلجأ إلى قص الفقرة.

يتم علاج نسبة 80 إلى 90% من الشباب المصاب بالانزلاق الفقاري نتيجة ممارسة الرياضة عن طريق العلاج الفيزيائي وليس الجراحي ويتم ذلك بواسطة رفع الظهر للوراء لتقوية العضلات مما يساعد على رجوع الفقرات إلى مكانها، كما يجدر الإشارة إلى أنه كلما كانت عضلات الظهر قوية كلما قل الانزلاق الفقاري عند الإنسان وفي حالة ضعفها فإن نسبة الانزلاق تزيد لتصل إلى الدرجة الأولى والثانية من الخطورة وقلما تصل إلى الثالثة خاصة الانزلاق المكتسب.

وأخيراً، يمكننا اللجوء إلى العلاج الفيزيائي كما سبق الذكر لعلاج الانزلاق الفقاري مع مراعاة أهمية العلاج الطبي كذلك لتخفيف التشنجات والتكلسات كما أن هناك بعض الحقن التي يتم وخزها بالفقرات تكون مليئة بالكولاجين والهيرونيك أسيد والتي تخفف من أوجاع الانزلاق الفقاري ومن ثم يمكن ممارسة الرياضة بكل سهولة.

السابق
هل يعبر الانطباع الأول عن حقيقة الشخص
التالي
أسباب شلل الأطفال، علاجه والوقاية منه

اترك تعليقاً