ما هو اليقطين

صورة , اليقطين , القرع , النباتات
اليقطين

يتناول موضوعنا اليوم التعرف على نبات اليقطين، سنتعرف على ما هو نبات اليقطين، طريقة زراعته، فوائده وطرق إستخدامه.

ما هو نبات اليقطين؟

اليقطين هو أحد أنواع النباتات القرعية والتي يرجع تاريخ زراعتها إلى الفترة ما بين 7000- 5500 قبل الميلاد، حيث يرجع موطن زراعته إلى أمريكا الشمالية. يعتبر اليقطين أو القرع أو الدُباء من النباتات العشبية الحولية وهو أحد أنواع الخضروات، يتميز بأوراقه الخضراء اللون، وشكله الدائري المضلع بعض الشيء، يتكون نبات اليقطين من قشرة خارجية، ماء، نشا، سكر، مجموعة من الزيوت، بروتين، رماد، وصمغ لاذع كما تحتوي قشرته السميكة على اللب ومجموعة من البذور.

كيف يتم زراعة نبات اليقطين؟

تنتشر زراعة نبات اليقطين في مختلف أنحاء العالم حيث يمكن زراعته في المناطق ذات المناخ البارد، أو الحار أو المعتدل، ولكنه ينضج بشكل أسرع أفضل في المناطق ذات المناخ الدافيء المعتدل. كما يمكن زراعة اليقطين في مختلف أنواع التربة بإستثناء التربة الملحية، ولكن من الأفضل زراعته في التربة الرملية حتى ينضح بشكل أفضل.

أما عن طريقة زراعته: فيتم زراعة نبات اليقطين بنظام الشتلات الجاهزة، يقوم المزارع في البداية بحراثة الأرض، تسميدها بشكل جيد، تخطيطها، القيام بحفر حفر بها لتجهيز مكان وضع البذور على عمق 40 سم على الأقل مع ترك مسافة نصف متر على الأقل بين كل حفرة والأخرى، يتم وضع بذرتين أو ثلاثة في كل حفرة، يتم إضافة السماد إذا كان هناك حاجة لذلك، ثم يتم الري بشكل منتظم لحين نضج المحصول مع التنظيف الدوري للتربة من أي حشرات ضارة. يستغرق زراعة نبات اليقطين ما يقرب من 6 أشهر للحصول على ثماره الناضجة.

فوائد نبات اليقطين

لنبات اليقطين فوائد لا تُعد ولا تُحصى، فقد ورد ذكر شجرة اليقطين في القرآن الكريم حينما أنبتها الله لسيدنا يونس عند خروجه من بطن الحوت لأسباب كثيرة منها حمايته من الحشرات، وقد تم ذكر إسم الشجرة في القرءان الكريم ليوضح لنا المولى عز وجل مدى أهمية وفائدة هذه الشجرة أو هذا النبات، وإليكم بعض فوائد وإستخدامات نبات اليقيطين:
• تُعتبر ثمرة اليقطين من أفضل الأطعمة الموصى بتناولها من قبل المرضى في فترة النقاهة خاصة بعد العمليات الجراحية، ويرجع السبب في ذلك إلى سهولة هضمها وإمتصاصها بالجسم.
• يحتوي نبات اليقطين على نسبة عالية من الألياف ذات سعرات حرارية قليلة كما أنه يعتبر بروتين نباتي، لذا فهو علاج لمرضى السمنة.
• يحتوي اليقطين على نسبة عالية من الكالسيوم، الزنك، فيتامين ب، والحديد.
• يحتوي على نسبة عالية من فيتامين أ اللازم لتقوية جهاز المناعة وغشاء العين والبشرة.
• يحتوي على ما يقرب من 15 حمض من الأحماض الأمينية والتي تعتبر من أهم مصادر القوة والنشاط لجسم الانسان.
• علاج الصداع عن طريق تناول مرقته أو غسل الرأس بعصيره.
• تعمل بذوره على التخلص من الدودة الشريطية بجسم الانسان.
• علاج تضخم البروستات عند الكبار.
• التخلص من إضطرابات البول.
طرد البلغم عن طريق شرب مرقته.

أما عن إستخداماته في الطعام: فيتم إعداد العديد من الأشياء منه كشوربة اليقطين، أو طبخه مع اللحم أو الخضار بعد تقشيره، كما يمكن إستخدامه في إعداد الحلويات مثل الكعك، فطيرة القرع، أو بسبوسة اليقطين، أو تناوله مع إضافة اللبن له.

أشهر الأنشطة التي يتم إستخدام اليقطين أو القرع بها

يتم إستخدام نبات اليقطين في عيد الهالوين بأمريكا الشمالية حيث يتم نحتها لعمل أشكال بها في هذا العيد.

رمي اليقطين وهو عبارة عن نشاط تنافسي يتم فيه المنافسة على رمي اليقطين قدر المستطاع بإستخدام بعض الوسائل مثل المقاليع، وخراطيم الهواء.

كما يتم عمل مسابقات ومهرجانات بإستخدام اليقطين العملاق حيث يتم المنافسة على أكبر يقطين عملاقة مزروعة، أو رفع الأثقال لحمل أكبر يقطين، وتتم تلك المهرجانات في دول وبلاد مختلفة في مختلف أنحاء العالم مثل مومباي، كاليفورنيا، ماساشوستس، وكين.

رابط مختصر:

أضف تعليق