ما هو مؤتمر دافوس

مؤتمر دافوس , Davos conference , صورة

مقالنا اليوم عن واحد من أهم الاجتماعات أو المؤتمرات السنوية التي تُقام في مدينة دافوس بسويسرا لمناقشة القضايا الاجتماعية والاقتصادية الحالية بواسطة قادة العالم من رؤساء ووزراء ورجال أعمال وهو مؤتمر دافوس أو المنتدى الإقتصادي العالمي.

ما هو مؤتمر دافوس؟

مؤتمر دافوس أو المنتدى الإقتصادي العالمي هو مؤتمر تم تأسيسه في عام 1971 كمنظمة غير حكومية بواسطة الألماني كلاوس شواب الذي يعتبر المؤسس والرئيس التنفيذي له. شملت هذه المنظمة في بداية الأمر ما يقرب من 1000 شركة متعددة الجنسيات بهدف رفع القيود على أعمال تلك الشركات لتسهيل سير عملها.

يجمع مؤتمر دافوس سنوياً مجموعة من قادة الأعمال والمستثمرين والصحفيين والسياسيين الذين يتم جمعهم من مختلف أنحاء العالم، إلى جانب رؤساء الحكومات والوزراء من أجل ايجاد حلول للقضايا الاجتماعية والاقتصادية والنزاعات التجارية والقومية مثل قضية تغير المناخ والأثر الاقتصادي للاضطرابات التجارية، الذكاء الاصطناعي، التحول إلى الرقمنة وغيرها من القضايا الأخرى.

أهمية مؤتمر دافوس ودوره على مستوى العالم

يعتبر مؤتمر دافوس من أهم المؤتمرات التي يتم عقدها سنوياً نظراً لأهمية القضايا التي يتم طرحها في جلسات هذا المؤتمر، وما لها من تأثير ايجابي على الأوضاع الاقتصادية للدول، فهذا المؤتمر يعود بفائدة كبيرة على الاقتصاد الوطني للدول وفقاً للتوصيات التي يتم طرحها في نهاية المؤتمر بعد مناقشة مختلف القضايا الاقتصادية والاجتماعية على المستوى الدولي.

يهدف مؤتمر دافوس إلى مناقشة الأوضاع التي يشهدها العالم من أجل التوصل إلى حلول ووضع استراتيجيات لمختلف القضايا الاقتصادية العالمية، وكذلك الأزمات السياسية والاجتماعية في المجتمع الدولي.

يعمل مؤتمر دافوس على تطوير العالم من خلال تشجيع الأعمال والسياسات لبناء وتكوين رؤية عالمية لحل المشكلات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية التي تواجه دول العالم.

يتم عقد مجموعة من الجلسات الحوارية والمقابلات المباشرة والنقاشات السرية بين زعماء وقادة العالم ورؤساء الشركات والمؤسسات وكبار المصرفيين لمناقشة وحل آخر الأزمات في العالم.

المشاركة في مؤتمر دافوس

يجمع هذا المؤتمر رؤساء دول العالم والوزراء وأعضاء البرلمانات والإعلاميين ورؤساء الشركات الدولية ورؤساء المنظمات الغير حكومية من أجل طرح القضايا الدولية على المستوى السياسي والاقتصادي والإقليمي من أجل وضع تصورات حول هذه القضايا ووضع جدول زمني لتلك الأعمال.

هناك مجموعة من الشروط لالتحاق المؤسسات بذلك المؤتمر، ومن أبرز هذه الشروط:

  • ألا يقل دخل المؤسسة عن مليار دولار سنوياً.
  • دفع مبلغ 12500 دولار والذي يمثل قيمة حقوق الاشتراك والعضوية السنوية لهذا المؤتمر.

يُسمح كذلك بالمشاركة لممثلي جماعات المجتمع المدني من أحزاب وغيرهم ممن يهتمون بالشؤون الاقتصادية العالمية، وممثلي الشركات الاقتصادية على مستوى العالم.

مؤتمر دافوس لعام 2019

قام عشرات من قادة العالم بحضور هذا المؤتمر الذي تم انعقاده في مدينة دافوس بسويسرا مثل رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي، المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بالإضافة إلى مجموعة من الرؤساء التنفيذيين، ومحافظي البنوك المركزية في الدول الكبرى، ورجال المال في وول ستريت، وأبرز الشخصيات السياسية في العالم، ووسائل الإعلام.

بينما اعتذر عن حضور هذا المؤتمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وكذلك اعتذر العديد من المسؤولين بدول كبرى أخرى مثل بريطانيا وفرنسا وغيرهم.

تم اعتبار مؤتمر دافوس لعام 2019 واحد من أهم المؤتمرات الاقتصادية التي تم عقدها لمناقشته عدة قضايا في غاية الأهمية مثل إدارة أزمة القمامة العالمية، شمول العولمة الرقمية، وأثر العولمة في العالم.

وفي ختام هذا المقال؛ أود الاشارة إلى اننا في حاجة حقيقية إلى مؤتمر دافوس لعام 2020 والذي سيتم انعقاده في الفترة من 21 وحتى 24 من يناير، في ظل ما يشهده العالم من أزمات على الصعيد الاقتصادي والسياسي والاجتماعي.

ففي الحقيقة؛ مؤتمر دافوس هو بمثابة قوة ابداعية لإشراك كبار قادة العالم في الأنشطة التعاونية لتكوين وتشكيل جداول الأعمال العالمية والإقليمية والصناعية في بداية العام، لتحسين أحوال الدول على مستوى العالم.

أضف تعليق