Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ما هي فوائد الفاكهة المجففة

صورة , الفاكهة المجففة , فاكهة
فاكهة

كيف يتم تجفيف الفاكهة؟

قالت “د. رند الديسي” أخصائية التغذية. هناك لغط في كيفية تجفيف الفاكهة بجانب أن العديد من الناس لا يعرفون ما إذا كانت الفاكهة المجففة صحية أم لا وما هو قدر الاستفادة منها صحيا.

وأضافت “رند الديسي” يمكن تجفيف الفاكهة في بعض الأحيان عن طريق إزالة المياه منها حتى تترك فاكهة مجففة ولكن في بعض الأحيان قد يتم التجفيف عن طريق إضافة السكر للفاكهة.

تحتوي الفاكهة المجففة على نفس كمية السكر الموجود في الفاكهة الطازجة ولكن تختلف في سعراتها الحرارية حيث أن السعرات الحرارية الموجود في الفاكهة المجففة تعتبر أقل من الفاكهة الطازجة.

على سبيل المثال تحتوي حبة الدراء الصغيرة المجففة على 60 سعرة حرارية.

هل يمكن استبدال الفاكهة المجففة بالطازجة؟

لا يمكن استبدال الفاكهة المجففة بالطازجة حيث أن الفاكهة الطازجة تعتبر موسمية ويصعب استهلاكها طوال السنة، لذلك يتم اللجوء إلى طريقة التجفيف لتلك الفاكهة ويتم تناول تلك الفواكه في الفترة التي لا تتواجد فيها فقط الفاكهة الطازجة.

وتابعت “رند” عند تناول الفاكهة المجففة فإننا نحصل على بعض الفيتامينات والمعادن ولكننا على الجانب الآخر نخسر بعض الفيتامينات التي تذوب في الماء مثل فيتامين Cالذي يوجد في بعض الفواكه ويمكننا فقط الاستفادة من الفيتامينات التي لا تذوب في الماء مثل فيتامين k وحمض الفوليك والبوتاسيوم.

من الفواكه التي يمكن تجفيفها المشمش والزبيب والتمر وجوز الهند والتوت البري والقراصيا وهي الفواكه التي نلاحظ وجودها عندنا على سفرة رمضان.

من المُلاحظ عدم وجود التين في هذه الفواكه لأن موسمه يعتبر الشهر القادم، لذلك لا يجب علينا تجفيفه الآن حتى لا يحدث له أي عفن عند تركه في البيت لفترة طويلة.

ما هي فوائد الفاكهة المجففة؟ وما هي الحصة الغذائية منها يوميا؟

تعتبر الفاكهة المجففة مليئة بالألياف بالإضافة إلى مضادات الأكسدة خاصة البوليفينوز التي تحسن تدفق الدم في الجسم بجانب أنها تزيد من تركيز الإنسان مع دورها في تحسن الجهاز الهضمي لأن بها نسبة عالية من الألياف ومضادات الأكسدة، لذلك يمكن تناول الفاكهة المجففة للأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم وسوء في الهضم حتى يتم تليين المعدة بصورة أفضل.

وأردفت “رند” يجب التقليل من الحصة الغذائية التي نتناولها من الفاكهة المجففة حيث يجب تناول فقط 3 حبات يوميا من المشمش المجفف والتي تعادل حصتين من الفاكهة إلى جانب ملعقتين فقط من الزبيب كحصة غذائية يومية.

أما عن التمر فيمكن تناول فقط 3 حبات يوميا منه كحصة غذائية ولا يُفضل تناول أي فاكهة غير السابق ذكرها حيث أنها تكون مضافة إلى السكر.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن تناول ملعقتين طعام من التوت البري ويمكن تناول من 5 إلى 7 حبات يوميا من القراصيا الغنية بفيتامين k بجانب دورها في علاج مشاكل تسيل الدم مع وجود البيتاكاروتين وهو نوع من فيتامين Aبها بالإضافة إلى البوتاسيوم إلى جانب أنها تحتوي على معدن البورون بدرجة كبيرة والذي يحمي من هشاشة العظام خاصة لكبار السن.

أما من يعانون من الإمساك فيمكنهم وضع زيت الزيتون مضافا إلى القراصيا في طبق لمدة يوم واحد ثم يمكنهم تناول حبة أو حبتين يوميا على معدة فارغة حتى يمكنهم تحسين حركة الأمعاء بجانب أن القراصيا تحتوي على نوع من أنواع الكحول الذي يساعد على حركة الأمعاء بطريقة جيدة كما أن زيت الزيتون يعزز من امتصاص فيتامين A في الجسم.

وأخيرا، يمكن القول بأن زيت الزيتون يمكنه إضافة قيمة غذائية كبيرة لأي شيء مضافا إليه كما يمكن وضع زيت الزيتون مع التين المجفف أو المشمش المجفف.

يحتوي الزبيب على 59% من السكر كما يحتوي التمر على 66% من السكر ولكن القراصيا تحوي على 38% بجانب أن المشمش يحتوي على 53% والتين الذي يحتوي على 48%، لذلك يُفضل تناول تلك الأغذية ضمن نظام غذائي صحي.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *