Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ما هي فوائد الكمثرى (الأجاص)

صورة , الكمثرى , الأجاص
الكمثرى

تعتبر الفاكهة بجميع أنواعها من أهم مصادر الفيتامينات لجسم الإنسان وخاصة الكمثرى، فيمكن لثمرة صغيرة من أحد أنواع الفاكهة أن تمد الإنسان باحتياجاته اليومية من الفيتامينات وكذلك المعادن، ولذلك ينصح دومًا الأطباء بالاهتمام بتناول الفاكهة بصفة يومية للوقاية من الأمراض المختلفة.

والأجاص من الفاكهة المحببة لدى الكثيرين وهي فاكهة تشبه التفاح بعض الشيء وتُعرف في كثير من البلدان باسم ” الكمثرى “، وسنتعرف في مقالنا هذا على أهم فوائد فاكهة الأجاص وكذلك سنعرض لكم القيمة الغذائية لها.
القيمة الغذائية لفاكهة الأجاص.

تحتوي فاكهة الأجاص أو الكمثرى على نسبة جيدة من فيتامين ج، وكذلك فيتامين ك وأيضًا مجموعة من فيتامينات ب، أما بالنسبة للمعادن فإنها تحتوي على العديد من المعادن الهامة للجسم مثل الكالسيوم والماغنسيوم والنحاس والمنجنيز، ويعتبر الأجاص من أكثر الفوائد الغنية بالألياف، ومن أهم ما يميز فاكهة الأجاص أن سعراته الحرارية قليلة.

فوائد فاكهة الكمثرى (الأجاص)

فوائده في التخسيس: تعتبر فاكهة الكمثرى من أشهر الفواكه استخدامًا في إنقاص الوزن، حيث أنها تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم يوميًا، وكذلك فإنها تحتوي نسبة عالية من الألياف وكذلك تحتوي على سعرات حرارية قليلة مما يعطي الشعور بالشبع؛ حيث أن ثمرة الأجاص متوسطة الحجم تحتوي على حوالي 100 سعر حراري فقط، ومن ثم تعمل على إنقاص الوزن في وقت قياسي.

الوقاية من السرطان: أثبتت الدراسات أن تناول فاكهة الكمثرى بشكل مستمر يعمل على الوقاية من مرض السرطان وخاصة سرطان الثدي، وذلك لاحتوائه على نسبة كبيرة من الألياف وكذلك احتوائه على بعض مضادات الأكسدة التي تحيل دون تلف الخلايا.

فوائده للحامل: تحتوي فاكهة الأجاص على نسبة عالية من حمض الفوليك الضروري للحامل وخاصة في الشهور الأولى، وكذلك تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن المختلفة والهامة لحفظ المناعة؛ مما يجعله غذاء مناسب للحامل وكذلك المرضعات.

فوائده للجهاز الهضمي: تعتبر فاكهة الأجاص كغيرها من الفواكه الأخرى والغنية بالألياف، حيث أن الألياف تقوم بدور فعال في تحسين أداء الجهاز الهضمي عن طريق تحسين عملية إخراج الفضلات، وبالتالي تتحسن عملية الهضم بشكل ملحوظ، مما يترتب عليه صحة الجهاز الهضمي ووقايته من الأمراض المختلفة.

الوقاية من هشاشة العظام: يحتوي الأجاص على نسبة جيدة من مادة البورون والتي تعمل على تحسين امتصاص الجسم للكالسيوم، مما يترتب عليه الاستفادة الكاملة للكالسيوم وهذا يؤدي إلى الوقاية من أمراض العظام مثل هشاشة العظام وغيرها من الأمراض الأخرى التي تنتج من نقص الكالسيوم.

الوقاية من أمراض القلب والزهايمر: تتميز فاكهة الكمثرى باحتوائها على أكثر من نوع من مضادات الأكسدة، ومنها مادة الكيرستين التي أثبتت الدراسات أخيرًا أنها تعمل على الوقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب المختلفة بالإضافة إلى الوقاية من الزهايمر إذا ما تم تناولها بشكل مستمر.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *