جفاف العين (متلازمة العين الجافة): الأسباب، الأعراض، العلاج

صورة , رجل , قطرة للعين , جفاف العين

جفاف العين (متلازمة العين الجافة)

يقول استشاري طب وجراحة العيون وضغط العين الدكتور “سالم أبو الغنم”: أن جفاف العين هو حالة مرضية من نقص ترطيب العين، فالطبقة الدمعية الطبيعية الموجودة في العين تغطي القرنية، والجفن، وهذه الطبقة هي عبارة عن طبقة من المياه، البروتين، والدهون، والتي تعمل على حماية من الإصابة بالعدوى، كما تعمل على تنظيفها باستمرار، وعندما يحدث نقص في هذه الطبقة يحدث جفاف العين.

أعراض جفاف العين (متلازمة العين الجافة)

هناك مجموعة من الأعراض المرضية التي تحدث عند الشخص المصاب بجفاف العين، وتشمل تلك الأعراض:

  • حكة في العين.
  • احمرار والتهاب العين.
  • زيادة الحساسية للضوء.
  • إحساسًا بلسعات أو حرقة أو خشونة في العينين.
  • صديدًا لزجًا في العينين أو حولها.
  • الإحساس بوجود شيء في العينين.
  • صعوبة ارتداء عدسات لاصقة.
  • صعوبة القيادة ليلًا.
  • تَغَيُّم الرؤية وإرهاق في العين.

أبرز أسباب جفاف العين

هناك مجموعة من الأسباب التي من شأنها أن تسبب جفاف العين، ومن أهم تلك الأسباب كما وضح الدكتور “أبو الغنم”:

  • وجود حساسية من مادة معينة تؤدي إلى حدوث نقص في المادة الدمعية في العين.
  • التهاب الغدة الدمعية، سواء كان التهاب فيروسي، أو بكتيري.
  • الهواء المستمر يمكن أن يجفف عيوننا.
  • استخدام مستحضرات تجميل للعين قد تسبب حدوث حساسة في العين، أو قد تسبب انسداد في الغدد الدهنية مما يؤدي إلى حدوث جفاف العين، أو تقرحها، خاصةً عند استخدام مستحضرات التجميل غير المعتمدة.
  • التعرض للهواء الجاف خاصة في فصل الشتاء، وكذلك التعرض لمكيفات الهواء بشكل مستمر.
  • قلة شرب الماء، الأمر الذي يعمل على قلة ترطيب العين، خاصةً في فصل الشتاء كما يعتاد البعض.
  • التحديق باستمرار في شاشات الأجهزة يمكن أن يجعل عيوننا لا تطرف كما ينبغي، وعندما يحدث هذا، فإن عيوننا لا تحصل على الرطوبة التي تحتاجها.

سبل الوقاية من جفاف العين

جفاف العينين يحدث عندما لا تكون قادرًا على إفراز دموع كافية، وهناك طرق بسيطة يمكن أن تحد أو تقلل من حدوث هذا النقص في افرازات الغدة الدمعية، والتي من بينها:

  • تجنَّب دخول الهواء في العين خاصة بشكل مباشر.
  • عدم استخدام مجففات الشعر أو أجهزة تسخين السيارات، أو مكيفات الهواء، أو المراوح بشكل قريب من العين.
  • محاولة قلة استخدام مضادات الرشح، التي يتم استخدامها في الشتاء بشكل خاص؛ حيث تتسبب هذه الأدوية في خفض معدل افرازات الغدة الدماغية.
  • عدم استخدام الأجهزة الإلكترونية بشكل مستمر، أو يمكن محاولة رمش العين بشكل دوري.
  • ارتداء النظارات الشمسية الملفوفة أو النظارات الأخرى الواقية.

علاج جفاف العين

يؤكد الدكتور “سالم” إلى أن علاج حالات جفاف العين تختلف من حالة لأخرى، ومن هنا يمكن تقسيم جفاف العين إلى ثلاث أنواع، أو درجات رئيسية، وكل نوع له طريقة مخصصة للتعامل، والعلاج:

  • جفاف العين البسيط: ويكون باستخدام القطرات المرطبة للعين، مع أهمية الحرص على الابتعاد عن المواد التي تسبب الحساسية، أو الابتعاد عن مواجهة الهواء بشكل مباشر.
  • جفاف العين المتوسط: قد يحتاج إلى قطرات مرطبة بشكل أفضل، وقد يحتاج المريض في هذه الحالة إلى دهون، وقد يستمر العلاج لفترات طويلة.
  • جفاف العين الشديد: وفي هذه الحالة قد لا يستطيع المريض أن يفتح عينيه بالشكل الطبيعي، ويعاني من تشنجات، وفي هذه الحالة يمكن أن يكون الحل جراحياً، أو باستخدام تقنية الليزر، وزرع مواد تزيد من الدموع في العين.
رابط مختصر:

أضف تعليق