Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

مخاطر عض الأطفال

طفل , العض, صورة

لا يرغب أحد الوالدين في سماع أن طفلهما تعرض للعض أثناء وجوده في الحضانة (أو أن طفله قد عض زميله في اللعب)، ومع ذلك، فإن العض هو سلوك طبيعي للأطفال الصغار وهو مشكلة شائعة في الحضانات.

والخبر السار هو أن معظم العضات غير ضارة ولا تلوث الجلد، حيث أنها لا تذهب عادة إلى العمق بما يكفي لسحب الدم، إذا كان هناك دم، فيجب استشارة الطبيب على الفور.

كيف يمكن منع الطفل من عادة العض؟

• علّم طفلك ألا يعض، عندما يبلغ طفلك السن الذي يمكنه من الفهم، علمه أن العض يمكن أن يكون خطراً عليه وعلى الشخص الذي يلدغه.
• لا تتظاهر بأن تعض طفلك أو تجعل طفلك يعضك في اللعب، لا تعض طفلك مرة أخرى إذا عضك، فهذا لن يعلمهم عدم العض.
• ما زال الأطفال الصغار يتعلمون التحكم في النفس، أظهر لطفلك كيفية التعبير عن الغضب والإحباط من كلمات مثل “لا” أو “لا يعجبني ذلك”.
• إعادة توجيه طفلك إذا رأيت مشكلة تتطور مع زميل اللعب.

كيف يمكنك الاهتمام بالجرح إذا تعرض الطفل للعض؟

إذا تعرض الطفل للعض أثناء وجوده في الحضانة أو أثناء اللعب، فإليك ما يجب عليك فعله:

إذا لم يتم اختراق الجلد

• نظف الجرح بالماء والصابون، وضع ثلجا مكان العض وقم بتهدئة الطفل.

إذا تم اختراق الجلد

• دع الجرح ينزف بلطف، لا تضغط عليه.
• نظف الجرح بعناية بالصابون والماء.
• استخدم مطهر جيد لتطهير الجرح.
• أبلغ والديّ الطفل.
• تحقق لمعرفة ما إذا كان الطفل قد تم تطعيمه وإذا تناول كل الجرعات والتطعيمات الموصى بها، إذا لم يأخد تطعيماته، يرجى الرجوع إلى طبيب أو مكان التطعيمات.
• إذا لم يتلق أي طفل 3 جرعات من تطعيم التهاب الكبد B، فيجب إخطار وحدة الصحة العامة أو الطبيب، عادةً ما يُنصح بتلقي لقاح التهاب الكبد B على الفور لهذا الطفل.
• شاهد الجرح خلال الأيام القليلة القادمة، إذا كان لونه أحمر أو يبدأ في التورم، يجب أن ينظر الطفل من قبل الطبيب.

كيف يمكننكِ الحفاظ على سلامة طفلك؟

يمكننا الحفاظ على أطفالنا عن طريق الاهتمام بالتطعيمات والجرعات الموصي بها، وعن طريق تعليمهم وتدريبهم على القواعد السليمة، وتعليمهم أن العض من أكثر الأشياء ضررا وسلبية، والاهتمام بتطعيم التهاب الكبد الوبائي.

العدوىكيف تنتشرما الخطر الناتج منها، وما يمكننا فعله
التهاب الكبد بتنتشر من شخص إلى آخر من خلال الدم، ويمكن أن تنتقل عبر الجماع الجنسي، من الأم إلى الجنين، ويمكن أيضا أن تنتشر عن طريق الحقن.

لا يتم تمرير الفيروس عن طريق اتصال اللعاب مع الجلد.

· إن الطفل المصاب بالتهاب الكبد الوبائي b الذي يعض طفلًا آخر ويخترق الجلد، قد يعرض الطفل بالإصابة بالتهاب الكبد الوبائي

· قد يتعرض الطفل الذي يعض طفل مصاب بالتهاب الكبد للفيروس إذا دخل دم إلى فمه نتيجة العضة.

· اتصل بوحدة الصحة العامة أو الطبيب فورًا إذا قيل لك: تم عض طفلك، طفلك عض طفل آخر، اخترقت العضة الجلد، لم يتلقى طفلك تطعيم التهاب الكبد الوبائي.

التهاب الكبد Cينتقل هذا النوع عن طريق الدم.عدوى التهاب الكبد الوبائي هذه نادرة في الأطفال الصغار.

الخلاصة

يجب الاهتمام بأمور طفلك في الحضانة ومتابعته باستمرار ومصاحبته لكي يسمع كلامك بسهولة، ويجب تدريبه على عدم العنف، وتعليمه أن العنف يسبب الكثير من الأذى والضرر، وأن العض من أكثر الأشياء التي تسبب الكثير من الأمراض والعدوى والفيروسات.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *