معلومات عن طبقة الأوزون بالعربي

معلومات عن طبقة الأوزون

عند النظر إلى الغلاف الجوي نجد أنه عبارة عن مجموعة من الغازات المحيطة بكوكب الأرض، حيث تعتبر أحد الوسائل التي تجعل الحياة على سطح الأرض ممكنة، فالغلاف الجوي يعمل على توفير الهواء الذي تتنفسه جميع الكائنات الحية على وجه الأرض، ويحميهم من خطر الإشعاعات الفوق بنفسجية الصادرة من أشعة الشمس، ويساعد في الحفاظ على درجة حرارة الأرض، حيث نجد أن الغلاف الجوي يتكون من عنصرين أساسين وهما الأكسجين والنيتروجين، وكميات قليلة من الغازات الأخرى مثل غاز الأرجون، والهيليوم، وثاني أكسيد الكربون، فضلًا عن بخار الماء، ونجد أن الغلاف الجوي يتألف من مجموعة طبقات لكل طبقة منها خصائصها المميزة، أدني ط\بقة في هذه الطبقات هي طبقة “التروبوسفير” وهي الطبقة التي تضم معظم السحب بداخلها وهي من الطبقات المتحكمة في التغيرات الجوية وتقلبات الطقس، ويليها طبقة الستراتوسفير وبها طبقة الأوزون، ويليها طبقة الميزوسفير والثيرموسفير وتنتهي بطبقة الإكزوسفير، ومن هنا في هذا المقال نأتي بمزيد من معلومات عن طبقة الأوزون. 

معلومات عن طبقة الأوزون 

ما هي طبقة الأوزون 

  •  طبقة الأوزون عبارة عن طبقة من طبقات الغلاف الجوي المحيط بالكرة الأرضية، وترتفع عن سطح الأرض بمقدار ١٥ و ٣٥ كيلو متر فوق سطح الكرة الأرضية، وتضم هذه الطبقة على نسب كبيرة من جزيئات O3، يوجد منها حوالي ١٠٪ في طبقة التروبوسفير، و ٩٠٪ منها في طبقة الستراتوسفير، 
  • وتتميز بارتفاع درجة حرارتها الشديد وذلك بسبب امتصاصها لأغلب أشعة الشمس، حيث تعمل كذلك على منع إشعاعات الشمس التي يقل طولها الموجي عن ٢٩٠ نانومتر من الوصول لسطح الأرض، وكذلك الإشعاعات الفوق بنفسجية التي تؤدي إلى هلالك الكائنات الحية والقضاء عليها. 
  • ومن خلال التعرف بهذا الشكل التفصيلي لطبقة الأوزون نجد أنها ذات أهمية كبيرة فهي سببًا من أسباب استمرار الكائنات الحية على سطح الأرض.
  • يختلف ارتفاع طبقة الأوزون عن سطح الأرض باختلاف  المنطقة الجغرافية، فنجد أن المناطق الواقعة داخل دوائر العرض الوسطى ترتفع طبقة الأوزون بحوالي ٢٠ لـ ٢٥ كم فوق سطح الأرض.
  • في المناطق المدارية نجد أن طبقة الأوزون ترتفع بحوالي ٢٦ لـ ٢٨ كم فوق سطح الأرض.
  • في المناطق القطبية نجد أن طبقة الأوزون ترتفع بحوالي ١٢ لـ ٢٠ كم فوق سطح الأرض. 

واقرأ عن أهم طرق حماية الأوزون

تكون طبقة الأوزون 

  • طبقات الأوزون القريبة من السطح تتكون من من التفاعلات الناتجة عن بعض الملوثات وبعض المركبات العضوية المتطايرة في طبقات الجو مع أشعة الشمس والحرارة العالية، حيث تعتبر أحد مكونات الضباب الذي يعتبر احد ظواهر التلوث الذي يتشكل في فصل الصيف بالتحديد.
  • أما الأوزون الموجود في طبقة الستراتوسفير، فهو نتاج لعملية التكسر الضوئي وذلك عن طريق تكسر مجموعة من الروابط الكيميائية الموجودة في ذرات الأكسجين، وتحدث عملية التكسير بواسطة فوتونات الشمس مرتفعة الطاقة، والذي يعمل على إطلاق أحد ذرات الأكسجين لترتبط بأحد ذرات الأكسجين الغير مفككه، ومن هنا ينتج الأوزون. 

استنزاف طبقة الأوزون 

  • العديد من الأانشطة البشرية تؤدي إلى استنزاف طبقة الأوزون، مثل انبعاث غاز الكلور والبروم في طبقة الستراتوسفير  والتي تتسبب في تأكل طبقات الأوزون حيث يمكن لذرة كلور واحدة أن تعمل على تدمير أكثر من مائة ألف جزئ من الأوزون. 
  • ومن بعد أن تعرفنا على أهمية الأوزون القصوى في استمرارية الحياة على سطح الأرض، فإن الخوف والقلق بشأن المركبات التي تؤدي إلى تأكل طبقة الأوزون والأضرار الناجمة عن ذلك يزداد، حيث يؤدي تأكل الأوزون إلى تسرب الأشعة الفوق البنفسجية إلى سطح الأرض وهي قادرة على إنهاء حياة الكائنات الحية على الكوكب، والتسبب في الكثير من الأمراض المزمنة مثل سرطان الجلد.

وفي نهاية مقالنا معلومات عن طبقة الأوزون نناشد بإيجاد حلول بديلة لهذه المركبات التي تساعد على استنزاف طبقة الأوزون وإيجاد حلول بديلة أقل ضرر على الطبقة. 

المراجع: Wikipedia

رابط مختصر:

أضف تعليق