Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

معلومات قيمة عن الكوابيس والأحلام أثناء النوم

معلومات قيمة , الكوابيس , الأحلام , النوم , صورة

العلاقة بين تناول الطعام قبل النوم وحدوث الكوابيس

يقول “لؤي الحسيني” استشاري الأمراض الصدرية وأمراض النوم: أن هناك علاقة مثبتة علمياً بين الأكل والكوابيس، ولتوقيت تناول الطعام علاقة مباشرة مع حدوث الكوابيس؛ فتناول الطعام قبل النوم بحوالي ساعتين إلى ثلاث ساعات يعزز عملية التمثيل الغذائي مما يرفع من درجة حرارة الجسم، الذي يؤدي إلى نشاط الدماغ أثناء النوم، وهذا يعني المزيد من الأحلام المزعجة.

كما أن هناك بعض الدراسات التي تؤكد أن لنوع الطعام أيضاً دور هام في حدوث الكوابيس؛ فإن الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة الحارة مثلاً قبل النوم غالباً ما يواجهون مشكلة “الكوابيس”. وتناول المنبهات كالقهوة، الشاي، النيكوتين، الكحوليات، والكافيين ليلاً يزيد أيضاً من احتمالية حدوث الكوابيس.

علاقة الحالة النفسية للشخص بحدوث الكوابيس

يؤكد الدكتور “لؤي” أن حوالي ٨٠٪ من حالات الكوابيس تكون مرتبطة بالحالة النفسية للشخص خاصة في الساعات الأخيرة قبل النوم مباشرةً. وللكتاب الذي نقرأه قبل النوم، والفيلم أو البرنامج الذي نشاهده في الساعات القليلة قبل النوم مباشرةً، دور هام في احتمالية حدوث الكوابيس؛ وخاصة تلك التي تحتوي على بعض المشاهد الصعبة فذلك يزيد من الكوابيس، والعكس صحيح؛ فالتي تحتوي على مشاهد هادئة أو مريحة للأعصاب تقلل من احتمالية حدوث الكوابيس.

كما أنه إذا كان الشخص يعاني من القلق، التوتر، أو الاكتئاب فذلك يعني زيادة في احتمالية حدوث الكوابيس، وكذلك في عددها.

الأحلام والكوابيس في مراحل النوم

هناك بعض الأشخاص لا يحلمون أثناء النوم، قد يكون ذلك بسبب مرض معين، أو بسبب تناول بعض العقاقير التي تمنع الشخص من أن يمر بمراحل معينة من النوم والتي تحدث بها دورة الحلم.

كما أن هناك بعض الأشخاص قد يواجهون صعوبة في تذكر الحلم، فإذا سألت هؤلاء الأشخاص عن أحلامهم، فسيقولون أنهم لا يحلمون من الأساس، ولكن إذا أيقظت هؤلاء الأشخاص في “مختبر النوم” في مرحلة النوم التي يحدث بها “حركة العين السريعة”، فسيتذكرون أحلامهم بشكل جيد. فالناس الذين يعتقدون أنهم لا يحلمون، هم بالحقيقة لا يتذكرون الأحلام.

فالحلم يحدث في مرحلة النوم التي يطلق عليها “حركة العين السريعة”, وكذلك في مرحلة “النوم العميق“. فالنوم السطحي غالباً لا يحدث به أي أحلام.

ما تفسير السقوط من مكان مرتفع أثناء النوم

يقول الدكتور “الحسيني”: أن هذا الأمر الذي غالباً ما يحدث في الفترة الانتقالية بين اليقظة والنوم، فيحدث تشنج العضلات تلقائياً، والتي تعتبر حركات انعكاسية لاسترخاء العضلات في بداية النوم، فيفسر المخ الاسترخاء كعلامة أن الشخص النائم يسقط من مكان مرتفع نتيجة استرخاء العضلات الذي حدث ببداية النوم. وهي حالات طبيعية تحدث لمعظم الناس، ولكن الخوف والقلق هنا يكمن في تكرار حدوث نفس الشيء أكثر من ١٠-١٥ مرة على مدار اليوم.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *