معلومات هامة عن أدوية خسارة الوزن .. اقرأها الآن

أدوية خسارة الوزن

هناك العديد من الأشخاص الذين يلجئون إلى الحلول السريعة لخسارة الوزن دون الدراية بأن هناك حلول صحية أخرى للوصول إلى هذا الهدف بجانب أن هناك محاذير لتناول أدوية خسارة الوزن لدى بعض الأشخاص، ومن ثم تأتي أهمية استشارة الطبيب قبل تناول تلك الأدوية.

من هم الأشخاص الذين يمكنهم أخذ أدوية خسارة الوزن؟

تقول أخصائية التغذية العلاجية “رند الديسي”، هناك بعض الأشخاص التي تحاول الوصول إلى حل سحري للتخلص من الوزن الزائد المكتسب عبر فترات طويلة ولكن للأسف يمكننا القول أنه من الصعب خسارة الوزن المكتسب في سنة كاملة خلال شهر واحد ومن ثم يجب علينا إعطاء أنفسنا على الأقل ربع هذه الفترة الزمنية حتى نستطيع التخلص من الوزن الزائد.

إلى جانب ذلك، هناك بعض الأدوية أو المكملات الغذائية التي تعزز من خسارة الوزن الآمنة والغير آمنة.

هناك الجارثينيا جامبوديا وهي نوع من أنواع النباتات بجانب الكافيين والأورلستات الذي يقلل من امتصاص الدهون من الأمعاء وهي من الأنواع غير الآمنة للتخلص من الوزن.

كيف يقوم الدواء بالعمل على خسارة الوزن؟

هناك 3 آليات أو 3 طريق تعمل بها الأدوية الآمنة لخسارة الوزن إما أنها تقلل من قابلية الشخص لاستهلاك الأطعمة عبر تقليل الشهية وهذا عادة ما يؤثر على الهرمونات كما أن هناك أدوية تقلل من امتصاص الدهون في الجسم ويقوم الجسم حينئذ بإخراج دهون الجسم بجانب أن هناك أدوية تساعد على رفع مستوى حرق الدهون أو الأيض في الجسم مما يساعد على خسارة سعرات حرارية أكبر من الجسم وهذا يعتبر أفضل إذا كان من مواد طبيعية – بناءً على ما ذكرته أخصائية التغذية.

تابعت ” رند الديسي “: من الأدوية الآمنة التي يمكننا تناولها للتخلص من الوزن الزائد هو مستخلص نبات القهوة الخضراء حيث للقهوة الخضراء فوائد شتى ومستخلص هذا النبات أو هذه القهوة يمكن أخذه في صورة دواء والذي يمكنه أن يساعد بشكل كبير على خسارة الوزن لأنه يحتوي على مادتين أساسيتين هما الكلوروجينيك أسيد وهو نوع من الأحماض الموجود في القهوة والذي يعمل على تقليل امتصاص النشويات بالدرجة الأولى بجانب أنه يعمل على إبطاء هضم النشويات في الجهاز الهضمي.

تحتوي القهوة على نسبة عالية من الكافيين الذي يحفز على حرق الدهون في الجسم مما يساعد على التخلص من الدهون بشكل أكبر كما أن مستخلص القهوة الخضراء يقلل من نسب السكر في الدم عبر عملية إبطاء النشويات كما أنه يقلل من ضغط الدم عند مرضى ارتفاع ضغط الدم، لذلك يمكننا أخذ حبوب القهوة الخضراء من الصيدليات وهي حبوب مركزة عن بنسبة 5 أو 7 أضعاف القهوة العادية.

هل يُسمح بتناول أدوية خسارة الوزن بشكل عشوائي؟

لا يجب علينا أخذ الأدوية أو المكملات التي تساعد على خسارة الوزن بشكل عشوائي ولكن يجب علينا ضرورة استشارة الطبيب المختص، وإذا كان الشخص يعاني من مرض السكري على سبيل المثال فإن هذه الأدوية كما سبق الذكر تبطئ من هضم النشويات وامتصاصها في الجسم وفي حالة تناول الأنسولين مع تلك الأدوية فإنه يتسبب في هبوط مستوى السكر في الجسم بسبب عدم تناول كمية النشويات الكافية، كما يمكن أن تتعارض أدوية خسارة الوزن مع مرضى القلب.

أضافت ” رند “: هناك نوع من الأدوية التي تساعد على خسارة الوزن والتي تُسمى بالجلوكومانان وهذه الأدوية تأتي من جذور نباتات الألفنتيام وهذه عبارة عن ألياف تزيد من امتصاص السوائل في المعدة مما يقلل من امتصاص الأغذية بالدرجة الأولى في المعدة كما أنها تقلل من شهية الشخص لأنها تأخذ حيز أكبر داخل المعدة لتعطينا الشعور بالشبع لفترة أطول بجانب أن هذه الألياف تساعد على عملية الإخراج بشكل أفضل.

هل هنالك أدوية لإنقاص الوزن على المدى الطويل والقصير؟

عادةً ما تكون الأدوية التي تنقص الوزن على المدى الطويل آمنة بدرجة أكبر من الأدوية التي نستعملها على المدى القصير لأن تلك الأدوية قصيرة المدى تعتبر قوية على الجسم مما يساعد في زيادة ضربات القلب والشعور بقلة في النوم بجانب بعض الأعراض الأخرى الضارة بالجسم نتيجة أخذ هذه الأدوية.

وأخيراً، في بعض الحالات قد يعاني الشخص عند استهلاكه لأدوية خسارة الوزن من بعض الأعراض كالحساسية أو انتفاخ في الرئة أو صعوبة في البلع ومن ثم يجب علينا التوقف عن أخذ هذه الأدوية على الفور خاصة عند زيادة ضربات القلب، ويمكننا الاستفادة بشكل أكبر من هذه الأدوية عند زيادة الوزن بنسبة أعلى ولعل الأفضل هو ضرورة اتباع نظام غذائي صحي بجانب تناول تلك الأدوية.

أما عن الأدوية الأخرى الآمنة لخسارة الوزن فهي مستخلص الشاي الأخضر بالإضافة إلى CLA والميرتريم.

أضف تعليق