٧٦, ٧٧ معنى اسم الله المهيمن والولي

أسماء الله الحسنى، اسم الله، معنى المهيمن

معنى اسم الله المهيمن

قال المهيمن، والمهيمن من أسماء الله سبحانه وتعالى. دليلها قول الله جل وعلا “هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن”.

قال أهل العلم: اسم المهيمن يأتي على معان. فالمهيمن يأتي بمعنى الرقيب الحافظ لكل شيء، ويأتي بمعنى القائم على خلقه الحسيب عليهم.

وهو سبحانه مهيمن على عباده، فهو مطلع وشاهد عليهم، لا يعزب عنهم مثقال ذرة في السموات ولا في الأرض. وهو كذلك جل وعلا مهيمن رقيب عليهم مطلع على ما في قلوبهم.

قال جل وعلا “أفمن هو قائم على كل نفس بما كسبت” فهو المهيمن سبحانه. وقال جل وعلا “إن الله لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء”.

قال أهل العلم: والله جل وعلا موصوف بالهيمنة وهي تتضمن ثلاثة أمور:

  • أما الأمر الأول: فعلمه بأحوال الأشياء.
  • وأما الأمر الثاني: فهي قدرته التامة على تحصيل مصالح العباد والإنعام عليهم.
  • قالوا والأمر الثالث: أنه المستمر في الإنعام على عباده، فلا ينقطع فضله، ولا يتوقف عطاؤه، وهو في ذلك لا ينقص شيء من ملكه جل وعلا.

نتعبد لله جل وعلا باسم المهيمن بالدعاء لله جل وعلا بهذا الاسم، فهو من الأسماء الحسنى “ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها”.

والخوف والرجاء منه سبحانه وبه، فنخاف من ذنوبنا وأن يعذبنا الله جل وعلا بسببها وبسبب تقصيرنا، ونرجو ما عنده سبحانه، ونفارق السيئات.

إذا علم العبد أن الله مهيمن عليه، مطلع قادر، فإنه يفارق ما يكون سبباً في سخط الله عز وجل وغضبه.

معنى اسم الله الولي

أسماء الله الحسنى، اسم الله، معنى الولي

الولي، والولي هو من أسماء الله جل وعلا ويُطلق في اللغة على من ولي أمراً. وقلنا إن ولاية الله جل وعلا تتضمن معنيين: أنه الولي لجميع الكائنات بتدبيره وتقديره سبحانه، وولاية خاصة لأهل الإيمان بالعناية بهم ونصرتهم ومحبتهم.

رابط مختصر:

أضف تعليق