ممارسة الرياضة بعد سن الأربعين

صورة , الرياضيين , ممارسة الرياضة , سن الأربعين , كبار السن

عن ممارسة الناس الرياضة بالولايات المتحدة وأكثر الأعمار ذهابًا للصالات الرياضية، قال “جيمي بدران” اختصاصي الصحة العامة وبطل كمال الأجسام. أن هناك من يمارس الرياضة في الصباح الباكر، وهناك من يمارسها ليلًا، الشباب في سن العشرين أو الثلاثين هم من كانوا يذهبون إلى الصالات الرياضية، ولكن الآن حتى الأشخاص فوق سن الأربعين يذهبون لممارسة الرياضة، لأن الرياضة شيء مهم جدًا للجسم.

هل يظل الأشخاص الممارسون للرياضة فوق سن الأربعين بنفس الحيوية والنشاط؟

وتابع “بدران” أنه عند الوصول للأربعين يكون لدينا النضج والخبرة وهذا شيء مهم، ولكن لا نستطيع ممارسة نفس نمط الحياة في سن العشرين بعد سن الأربعين، فلا نستطيع الأكل والسهر ليلًا كما كنا نفعل في العشرين، لأن حركة الأيض تتغير.

أنواع الأطعمة التي ترافق الرياضة لمن هم فوق سن الأربعين

وأردف أنه بالنسبة للأكل لا ينصح بتناول السكر والأكلات التي تحتوى على نسبة كبيرة من الدهون ليلًا أو بكمية كبيرة، كما ينصح بتناول البروتين حتى يظل العضل قويًا، بالنسبة للمكملات تكون مهمة خاصة عند الوصول لسن الأربعين، فحتى يتحمل الجسم سن الخمسين والستين والسبعين يجب تناول البروتينات والخضروات والمكملات مثل البوتاسيوم والفيتامينات والزنك والحديد، كما أن الخضروات الخضراء مثل السبانج مهمة جدًا، أما بالنسبة للبيض نجد الرياضيين يأكلون بياض البيض وهو شيء جيد ومهم جدًا بسبب البروتين، ولكنهم لا يأكلون صفار البيض وهو شيء خاطئ لأن الكوليسترول الذي يخافون منه في الصفار هو كوليسترول مهم جدًا، كما أن الشوفان مهم جدًا خاصة بعد سن الأربعين فهو يخفض الكوليسترول إذا تم تناوله يوميًا، فهو يساعد في النشاط ويعطي الجسم الكربوهيدرات، وله طرق كثيرة لتناوله إما بالماء أو بالحليب أو نضع معه الزبيب والموز والعسل أو القرفة.

هل أنواع الحليب النباتية كحليب اللوز وجوز الهند تغني عن حليب البقر؟

حليب اللوز وجوز الهند هو حليب جيد إذا كان أصلي، فيمكن استخدامهما في الطبخ أو مع المشربات، أما حليب البقر فهو جيد ولكن ليس كل إنسان يستطيع هضم حليب البقر.

وعن النصيحة لمن هم فوق سن الأربعين عند الوصول للأربعين يجب التركيز على أخذ قسط وفير من الراحة وممارسة الرياضة والتمرينات المهمة للجسم، ونحاول تنظيم وقت الأكل.

رابط مختصر:

أضف تعليق