Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ممارسة الرياضة عند بداية الحمية الغذائية وخلالها

النظام الغذائي، ممارسة الرياضة ، الحمية الغذائية , صورة

الوقت المناسب للذهاب للجيم بعد تناول الأكل

قالت أخصائية التغذية “ربى مشربش”، لابد من انتظار ما يقرب من ساعتين أو ثلاثة ساعات وأحياناً أربعة ساعات حسب نوع الوجبة للذهاب إلى الجيم لممارسة التمارين الرياضية كما أن ذلك قد يختلف من شخص إلى آخر ويعتمد ذلك على نوع التمرين ذاته حيث أن تمارين المشي والركض لساعات طويلة تتطلب 3 ساعات بعد الأكل على الأقل حتى يمكننا القيام بهذا التمرين، وهؤلاء الأشخاص الذين يقومون بمثل هذه التمارين لابد من أن يكون لديهم إفراغ للمعدة حتى يمكنهم القيام بهذه التمارين دون أن تؤثر عليهم حيث أنه إذا كانت المعدة ممتلئة بالبروتين فإن الشخص الرياضي حينها يشعر بالتعب حتى يمكنه القيام بهذا التمرين.

على الجانب الآخر، يمكن للشخص الرياضي تناول القليل من الطعام قبل ممارسة التمرين الرياضي خاصة الأغذية العالية بالنشويات والمتوسطة بالدهون والبروتين حتى يمكنه استكمال قيامه بالتمرين الرياضي.

هل يسبب الريجيم لفترة طويلة الثبات في الوزن؟

هناك البعض ممن يمارسون النشاط الرياضي بشكل متواصل لكنهم على الجانب الآخر لا يمكنهم النزول في الوزن، لذلك يجدر علينا الإشارة إلى أنه عند الشروع في ممارسة الرياضة فإن الوزن لا يزيد بشكل مُلاحَظ لأنه بطريقة مبسطة تزيد عندهم الكتلة العضلية مع زيادة تدفق الدم ويزيد حجم الدم ويزيد كذلك عدة أشياء في الجسم نتيجة ممارسة الرياضة، لذلك يمكن أن يثبت وزن الجسم خلال شهر ولا يظهر ذلك نتيجة التغيرات الطارئة على جسمنا كما يمكن أن تتغير قياسات الشخص الذي يقوم بالتمرين.

بعد هذا الشهر يمكن أن يلاحظ الشخص الذي يمارس النشاط الرياضي تغيراً في وزنه لأنه أصبح هنالك كفاءة للتمرين وتعوُّد عليه وبعد فترة ومع الاستمرار على ممارسة النشاط الرياضي فإن ذلك يزيد من ثبات الوزن بسبب وجود لياقة كبيرة عند الرياضي بجانب وجود ثبات في السعرات الحرارية التي تخرج منه، لذلك لا يجب علينا التوقف عن ممارسة النشاط الرياضي والريجيم لتثبيت الوزن تحت أي ظرف من الظروف.

نوعية الأطعمة المسموح بها بعد النشاط الرياضي

لا يفرق كثيراً عندنا توقيت ممارسة النشاط الرياضي ولكن الأهم هو نوعية الأطعمة التي يمكن تناولها بعد ممارسة الرياضة والتي تختلف بحسب اختلاف النشاط الرياضي نفسه.

وأردفت ” مشربش “: يجب أن يعتاد الشخص الرياضي على تناول البروتين والنشويات بعد إجراء المجهود الرياضي والبدني حتى يمكنه تعويض الجلايكوجين مصدر النشويات المخزن في العضلات والكبد بجانب أن البروتين يساعد في ارتياح العضلة، لذلك يمكننا تناول النشويات والبروتينات بعد إجراء النشاط الرياضي مباشرةً وليس كما يزعم البعض بضرورة تناولها بعده بفترات كما يختلف ذلك باختلاف مدة النشاط الرياضي ذاته.

بالإضافة إلى ذلك، تختلف الأماكن التي تتعرض لحرق الدهون في الجسم باختلاف نوع التمرين نفسه حيث أنه إذا كانت شدة التمرين ضعيفة أو متوسطة فإن الجسم عادةً ما يستهلك مخزون الدهون الموجود في خلايا الدهون ويتم استخدام السكر الناتج عن الأكل المخزن في الكبد والعضلات، لذلك يجب التركيز على كمية النشويات التي يجب تناولها بعد ممارسة النشاط الرياضي أو البدني حتى لا نخسر كتلة عضلية.

سبب نزول الوزن خاصة مع ممارسة الرياضة

كما سبق الذكر فإن هناك بعض ممن يمارسون النشاط البدني والرياضي لا يمكنهم الشعور بنزول الوزن خاصة في أول أسبوع أو أسبوعين وإنما تزيد لديهم الكتلة العضلية وتدفق الدم إلخ إلخ.
.

بعد ذلك يدخل المرء في مرحلة تابعة يتم فيها نزول الوزن بشكل ملحوظ ومن ثم يجب الانتباه إلى إمكانية تغيير النشاط الرياضي أو زيادة مدة التمرين وشدته حتى يمكن حرق الدهون والشعور بنزول الوزن بصورة أسرع مع إمكانية تغيير النظام الغذائي شريطة عدم اتباع نظام غذائي قليل بالسعرات الحرارية والنشويات لأنه لن يساعد على حرق الكتلة الدهنية الموجودة في الجسم.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *