مميزات النباتات المتدلية وطرق العناية بها

النباتات المتدلية

تعتبر النباتات المتدلية أكثر أنواع النباتات جمالًا، حيث تتميز بمنظرها الجمالي الرائع الخلاب، الذي يضفي على الحديقة جمالاً وبهجة، كما أنها تجعل ديكور المنزل ذات طابع جمالي خاص.

ومن مميزات هذه النباتات أنه يتم رفعها عن الأرض، حيث أنها توضع في مكان مرتفع، ولكن هذه النباتات تحتاج إلى خصوصية، وطريقة معينة للتعامل معها، والاهتمام والحفاظ عليها، فهيا بنا نتعرف على مميزات النباتات المتدلية وطرق العناية بها في هذا المقال.

هل تتسبب النباتات المتدلية في تكاثر وانتشار الحشرات؟

تقول المهندسة الزراعية هبة جرار أن النباتات المتدلية لا تتسبب في تواجد أي نوع من الحشرات، كما أن هناك أنواع منها تقوم بطرد الحشرات، ومنع وجودها داخل المنزل، بينما وجود الحشرات يكون بسبب وجود خلل في الري، حيث يقوم الشخص بري هذه النباتات بكثرة.

مميزات الزراعة المعلقة، ولماذا تزداد فائدتها في الأماكن الضيقة؟

من المعروف أن النباتات المتدلية بطبيعتها تعطي جمال خاص، حيث توضع على مستوى السقف، والجدران، وأضافت المهندسة أن هذه النباتات يفضل وضعها في المناطق الضيقة مثل ممرات الدرج، وذلك لأنها تعطينا لمسة خاصة وجميلة في الديكور، كما أنه في حالة وجود أطفال أو حيوانات أليفة في المنزل، يصعب وضع النباتات على الأرض.

وتابعت “هبة” حديثها قائلة أن من مميزات هذه النباتات أنه يمكن رفعها عن الأرض، وللاهتمام والعناية بها لا بد أن تكون متباعدة.

وعليك القراءة عن النباتات التي تتحمل البرودة

طرق العناية بالنباتات المتدلّية

تؤكد المهندسة أن من أهم طرق العناية بالنباتات المتدلية أن يكون الاصيص الذي يتم فيه زراعة النباتات خفيف، وتنصح المهندسة بعدم اضافة تراب من الحديقة لهذه النباتات، كما أن خلطة التربة يجب أن تكون عبارة عن بيتموست، كومبوست، بيرلايت بكميات متساوية، وعند خلط هذه المكونات بطريقة متساوية نضمن إعطاء الدعم، والتغذية، والتهوية الجيدة للنبات.

من المتعارف عليه أن القصريات الخاصة بالنباتات المعلقة غالبًا ما تكون مصنوعة من البلاستيك، أو من الخيزران، ويفضل أن يكون مثقب حتى يقوم بإخراج المياه الزائدة من النبات.

وتقرأ هنا أيضًا عن نبات الدارسينا وكيفية العناية بها

طرق الري للنباتات المعلقة

من المفترض أن بإمكان أي شخص زراعة أي نوع من النباتات، ولكن كل نوع من النباتات له خصوصية، وطريقة معينة للاعتناء به، وأضافت أن للتقليل من معدل الري يمكن وضع هيدروجيل في خلطة التربة، والهيدروجيل هو عبارة عن حبيبات نقوم بوضعها في خلطة التربة، وتعمل على تخزين الرطوبة داخل النباتات، وعند نفاذ المياه من منطقة الجذور، فإنها تقوم بتزويد المياه للنبات.

عادة ما نقوم بري النباتات العادية الداخلية مرتين أسبوعيًا، أو مرة كل عشرة أيام، ولكن بالنسبة للأسمدة فيمكن اضافة السماد البطيء للنباتات المعلقة، وبدلًا من التسميد مرة كل  أسبوعين، يتم استخدامه للتسميد مرة كل شهرين.

ختمت المهندسة “هبة جرار” حديثها قائلة أن أهم شيء في النباتات المتدلية أن لا تكون أطول من اللازم، وفي حالة إذا كان طول هذه النباتات مناسب يمكن زراعة أكثر من نبات في نفس القصرية، ولكن بشرط أن تكون متماثلة في احتياجات النمو من إضاءة، وكمية الري، ودرجات الحرارة.

رابط مختصر:

أضف تعليق