نصائح هامة للمبتدئين في ممارسة التمارين الرياضية

نصائح للمبتدئين في ممارسة التمارين الرياضية

تعد تدريبات اللياقة البدنية هي أفضل وسيلة يمكن من خلالها تحقيق المظهر المطلوب، وتعتبر الصالات الرياضية هي المكان المثالي الذي يمكن من خلاله إجراء تدريبات اللياقة البدنية، وقد يقع بعض المبتدئين في بعض الأخطاء نتيجة لذهابهم للصالات الرياضية لأول مرة مما يؤدي لإصابتهم بآلام في العضلات، وعدم الوصول للنتائج التي ينتظرون حدوثها؛ لذا من الضروري القيام بتمارين الإحماء قبل البدء في ممارسة التمارين الرياضية.

أوضحت زينة حابي مدربة الرياضة أن هذه مقولة “على الإنسان أن يشعر بالآلام؛ لكي يحصل على النتائج الجيدة” خاطئة، وأن شعور الإنسان بالآلام غير مرتبط بالنتائج التي يحصل عليها من التدريب، كما أوضحت أن الشخص المبتدئ عند قيامه بممارسة التمارين الرياضية لأول مرة فإن عضلات جسمه تكون خاملة، وبالتالي فمن الضروري أن يقوم هذا المبتدئ بتدريبات الإحماء التي تساعده في ممارسة التمارين الرياضية بشكل صحيح.

ونجد أن هناك عضلتان يجب الاهتمام بهما، وهما الآتي: العضلة الرباعية، والعضلة الخلفية، ونجد أن العضلة الرباعية هي عضلة مشدودة، بينما العضلة الخلفية هي عضلة ميتة والسبب في ذلك يعود إلى وضعية الجلوس؛ لذا من الضروري أن نهتم بتدريب هاتين العضلتين، وأن نقوم بتدريبات الإحماء بالشكل الصحيح.

ونجد أن جسم الإنسان يشبه في تركيبه العلب المرصوصة فوق بعضها البعض، وتحرك علبة من هذه العلب من مكانها ووجودها على الحرف يشعر الإنسان بالآلام الشديدة هذا شأنه شأن التمارين الرياضية فعندما يقوم الإنسان بممارسة التمارين الرياضية، وتتحرك عضلة من مكانها وتصبح على حرف العضلة الأخرى فإن ذلك يدل على وجود إصابة؛ لذا فإن الشعور بالتوجع ليس معناه الحصول على نتائج جيدة، بل قد يكون معناه وجود إصابة.

أبرز الأخطاء التي يقع فيها المبتدئين في الصالات الرياضية

يقع المبتدئين في الكثير من الأخطاء عند قيامهم بأداء التمارين الرياضية لأول مرة، ومن هذه الأخطاء نجد الآتي:

  • عدم القيام بالإحماء بل يقوموا بالدخول للتمرين لأول مرة بشكل مباشر.
  • فهم بعض المبتدئين للإحماء بطريقة خاطئة فيقوم البعض بأداء تمرين الإطالة للعضلة الرباعية لوقت طويل، وهذا يعد خطئًا؛ نظرًا لأن الإحماء لا بد أن يكون فيه حركة والتفاف، ونجد أن حركة الالتفاف مهمة للغاية؛ لأننا لا نقوم في حياتنا الطبيعية بأداء الالتفاف.
  • عدم القيام بتمرين الانحناء.
  • تمرين الخصر والذي نقوم فيه بالانحناء والالتفاف، وهذا التمرين لا يؤدي لحرق الدهون الموجودة على الخصر، ولكن التمرين الذي يساعد في حرق الدهون الموجودة على الخصر هو تمرين الكارديو الذي يرفع دقات القلب، والقيام بالدايت.

أفضل التمارين المفيدة للشخص المبتدئ

  • تمرين هام يجب القيام به وهو تمرين الرفعة الميتة: وفي هذا التمرين نقوم بإحضار الماسحة الموجودة في المنزل ونضعها خلفنا على أن تلتقي بثلاث نقاط، وهم نقطة خلف الجمجمة، ونقطة بين عضمتين الكتف، ونقطة أسفل الظهر، ومن المفضل أن يقوم المتدرب بالتمرين وخلفه الجدار، وهذا التمرين يعد من أهم التمارين التي يمكن القيام بها لتقوية العضلة الخلفية، وعضلة الفخذ الخلفية، كما يتم تكرار هذا التمرين بحسب قدرة المتدرب فيتم تكرار التمرين عشر مرات أو عشرين مرة.
  • تمرين هام لعضلات البطن: وهو تمرين الحشرة الميتة وهذا التمرين سهل للغاية ونقوم فيه بالاستلقاء على الظهر مع القيام برفع القدمين بمقدار ٩٠ درجة، كما يتم مقاومة اليدين للأرجل، ويتم مقاومة الأرجل لليدين فيتم الدفع بمقدار ٥٠٪.

العناصر الواجب توافرها في التمرين الذي نقوم به

هناك بعض العناصر التي يجب أن تكون موجودة في التمرين الذي نقوم به، وهي:

  1. الدفع.
  2. السحب.
  3. الالتواء أو الالتفاف.
  4. الانحناء.
  5. الحركة سواء المشي أو الركض.
رابط مختصر:

أضف تعليق