طب وصحة

نقص الأكسجين عند الأطفال حديثي الولادة

نقص الأكسجين، الأطفال، حديثي الولادة,new born , صورة


نقص الأكسجين، الأطفال، حديثي الولادة,new born , صورة

ما هو مفهوم نقص الأكسجين عند الأطفال؟

يقول الدكتور محمود الكعابنة “استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة”، يُقصد بنقص الأكسجين أو الاختلاف الولادي بأنه نقص تروية جميع أعضاء الجسم عندما يكون الطفل داخل رحم الأم أثناء الولادة كما أنه أهم عضو يتأثر من نقص التروية هو الدماغ الذي قد لا تتجدد خلاياه بشكل جيد.

وأضاف الدكتور، هناك أسباب عدة لنقص الأكسجين عند الأطفال منها المخاض الذي يمكنه أن يحول الولادة الطبيعية للأم إلى الولادة المتعسرة حيث قد يكون الحبل السري ملفوفا حول رقبة الطفل كما أن الحبل السري عندما ينضغط بصورة كبيرة فإنه لا يقوم بتوصيل كمية الدم اللازمة لكافة أعضاء الجسم وخاصة الدماغ وذلك يكون لعدة أسباب منها الانقباضات الشديدة أثناء الولادة أو النزيف المفاجئ أو انخفاض ضغط الأم، إلى جانب أن نقص الأكسجين يحدث عادة للأمهات اللاتي تعاني من بعض الأمراض المزمنة مثل أمراض الدم والرئة إلخ إلخ..

ما هي طرق الوقاية من الولادة المتعسرة نتيجة نقص الأكسجين؟

من الضروري أخذ العديد من الاحتياطات اللازمة قبل الولادة حيث يجب المتابعة مع الطبيب المختص قبل الولادة لاختيار المستشفى اللازمة للعناية بها وبالطفل لتجنب الولادة المتعثرة وماهية الإمكانات الموجودة في هذه المستشفيات.

بالإضافة إلى ذلك، يجدر الإشارة إلى أنه أثناء حمل الأم لا يكون هنالك نقص للأكسجين بالنسبة للطفل وإنما يحدث هذا النقص في الأكسجين أثناء الولادة.

أما عن تأثير نقص الأكسجين بالنسبة للطفل فإننا قد نرى أثره في حينها كما يمكننا أن نرى ذلك الأثر في مرحلة قادمة على الطفل، لذلك يجب أن تقوم الأم بولادة الطفل على وجه السرعة ومن ثم يجب متابعة طبيب الأطفال وطبيب النسائية مع مثل هذه الحالات بسرعة بالغة.

هل الأطفال الذين يولدون قبل 9 أشهر عُرضة أكبر لنقص الأكسجين؟

تختلف طريقة الطفل الذي يعاني من نقص الأكسجين عن ذويه من الأطفال الذين يولدون بعد تمام التسعة أشهر في بطن أمهاتهم حيث أن أطفال الخداع هم الأكثر عُرضة للتعرض لبعض المضاعفات بعد الولادة بالاختلاف مع غيرهم من الأطفال.

وأردف الدكتور ” محمود “: في حالة تعرض الطفل لنقص الأكسجين فإنه قد لا يقوم بالتنفس بصورة جيدة مع إمكانية وجود مشكلة في ضغط الدم لديه ومن ثم يجب علينا إنعاشه بشكل سريع.

إلى جانب ذلك، من الممكن أن يتعرض الأطفال الذين يعانون من نقص الأكسجين إلى ضعف في الحركة أو ضعف في التعلم المستقبلي مع إمكانية التعرض لبعض المضاعفات الأخرى الشديدة.

أما عن العلاج الفوري لمثل هذه الحالات فقد يكون متمثلا في علاج التشنجات أو دعم هذا الطفل بأجهزة التنفس في بعض الحلات مع وضعه على جهاز الضغط مع إمكانية استخدام الطريقة الحديثة في علاج هذه الحالات بواسطة تبريد الطفل لدرجة حرارة تصل إلى 33.5 لأنه كلما انخفضت درجة حرارة الإنسان كلما كان احتياجه إلى الأكسجين أقل.

في حالة مرور أكثر من 6 سعات على الطفل فإن المضاعفات قد تزيد عليه وبالتالي قد يكون بحاجة لطبيب أطفال حديثي الولادة لديه خبرة أكبر ومهارة أعلى من غيره.

ما هي النصائح المقدمة للأمهات المقبلات على الولادة؟

كما سبق الذكر يجب على الأم المتابعة مع الطبيب المختص قبل الولادة وفي حالة اقتراب موعد الولادة وجب عليها أن تطلب من طبيبها الولادة في مستشفى يتمتع بإمكانيات يمكنها معالجة أي حالة من الحالات الطارئة التي قد تؤثر عليها أو على طفلها.

وأضاف، أما عن أطفال الخداج وطريقة نموهم فإن ذلك يرجع إلى وقت الولادة وماهية العناية التي قُدمت لهم بعدها، ومن هنا تأتي أهمية المتابعة مع طبيب الأعصاب وغيره من الأطباء.

ما سبب تنفس الطفل حديث الولادة بصعوبة؟

من المحتمل أن يكون فم وأنف الطفل مسدودة نتيجة الإفرازات الموجودة به مما يساهم في عدم تنفس الطفل بصورة جيدة كما يمكن أن تقوم الأم بعمل تنظيف للفم حتى يتمكن طفلها من التنفس بصورة يسيرة.

السابق
ما هو مؤشر كتلة الجسم
التالي
كيف تنجح باتباع حمية صحية