نوروكارمينا – Norocarmena | أقراص تستخدم لمنع الحمل

دواء نوروكارمينا هو أقراصتستخدم لمنع الحمل. حبوب Norocarmena مركّبة من المواد الفعّالة دروسبيرينون، ايثينيل استراديول ميكرونيزيد Drospirenone، Ethinylestradiol Micronized.

ما هو/ دواعي استعمال مستحضر نوروكارمينا

نوروكارمينا عبارة عن أقراص تستخدم لمنع الحمل.

كل قرص يحتوي على كميات صغيرة من نوعين من الهرمونات الأنثوية وهي دروسبيرينون ٠.٣ مجم، إيثينيل إستراديول ٣ مجم.
أقراص الحمل المحتوية على نوعين من الهرمونات تسمى أقراص مركبة.

لا يتم استخدام أقراص نوروكارمينا

  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضي تجلط دموي في الأوعية الدموية للساق (تخثر)، أو في الرئة (الإنسداد الرئوي) أو في أي عضو آخر.
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى نوبة قلبية أو سكتة دماغية.
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى أي مرض قد يكون مؤشراً لنوبة قلبية في المستقبل،(على سبيل المثال، الذبحة الصدرية، التي تسبب آلام حادة في الصدر) أو السكتة الدماغية، (على سبيل المثال، سكتة دماغية عابرة دون آثار متبقية).
  • إذا كنت تعانين الآن مرض قد يزيد من خطر حدوث تجلط الدم في الشرايين وهذا ينطبق على الأمراض التالية: مرض السكر مع تلف في الأوعية الدموية، ضغط الدم المرتفع جداً، مستوى عال جداً من الدهون في الدم (الكوليسترول أو ثلاثي الجليسريدات).
  • إذا كنت تعانين الآن اضطراب في تخثر الدم (على سبيل المثال نقص البروتين سي).
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضي من شكل معين من الصداع النصفي (مع ما يسمى أعراض عصبية بؤرية).
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى من التهاب البنكرياس.
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى من أمراض الكبد، وتم تقييم وظائف الكبد وما زالت غير طبيعية.
  • إذا كانت كليتيك لا تؤديان وظيفتهما بشكل جيد (الفشل الكلوي).
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى من ورم في الكبد.
  • إذا كنت تعانين الآن أو في أي وقت مضى من سرطان الثدي أو سرطان الأعضاء التناسلية أو إذا كان يشتبه في ذلك.
  • إذا كنت تعانين من نزيف مهبلي غير مبرر.
  • إذا كنت تعانين من حساسية لمادة إيثينيل إستراديول، أو أي من مكونات الدواء الأخرى، هذا قد يسبب حكة أو طفح جلدي أو تورم.

تحذيرات

في بعض الحالات يجب توخي الحذر عند استعمال نوروكارمينا أو أي حبوب مركبة أخرى لمنع الحمل، وقد تحتاجين لإجراء فحوصات دورية، إذا كانت إحدى الحالات الآتية تنطبق عليك، أخبري طبيبك قبل البدء في تناول نوروكارمينا، علاوة على ذلك إذا كان ينطبق عليك ما يلي أو تطورت أي من الحالات الآتية أثناء تناول نوروكارمينا أو حدث تفاقم للمرض استشيري الطبيب:

  • إذا كان لديك أحد أقاربك المقربين مصابين حالياً أو أصيبوا في أي وقت سابق بسرطان الثدي.
  • إذا كان لديك مرض في الكبد أو المرارة.
  • إذا كنت تعانين من الإكتئاب.
  • إذا كان لديك مرض كرونز أو مرض التهاب الأمعاء (التهاب القولون التقرحي).
  • إذا كان لديك مرض في الدم يسمى متلازمة إنحلال الدم اليوريمية (مرض دموي خاص ينجم عنه تلف الكلى).
  • إذا كان لديك مرض في الدم يسمى فقر الدم المنجلي.
  • إذا كان لديك مرض السكر.
  • إذا كان لديك مرض الصرع.
  • إذا كان لديك مرض الذئبة الحمامية المجموعية (مرض يصيب الجهاز المناعي).
  • إذا أصبت لأول مرة بأحد هذه الأمراض أثناء الحمل أو أثناء تناول هرمونات جنسية في مرحلة سابقة (على سبيل المثال: الصمم، مرض في الدم يسمى البورفيرية، إصفرار الجلد أو العينين (الصفراء)، هرش بجميع الجسم (الحكة)، طفح جلدي، مع بثور خلال فترة الحمل (هربس الحمل)، أو مرض عصبي يسبب حركة مفاجئة للجسم (رقص سيدنهام).
  • إذا كنت تعانين في أي وقت مضى من تغير لون الجلد خاصة على الوجه أو الرقبة المعروف بإس “بقع الحمل” (الكلف). إذا كان الأمر كذلك يجب تجنب أشعة الشمس المباشرة أو الأشعة فوق البنفسجية.
  • إذا كنت تعانين من وذمة وعائية وراثية، فقد تتسبب المنتجات التي تحتوي على الإستروجين في إثارة أعراض الوذمة الوعائية أو تفاقمها، كما يجب مراجعة الطبيب فوراً إذا ظهرت أعراض الوذمة الوعائية مثل تورم الوجه، اللسان، أو الحلق، أو صعوبة في البلع، أو الطفح الجلدي بالإضافة إلى صعوبة في التنفس.

نوروكارمينا وجلطات الدم الوريدي والشرياني

يؤدي تناول أي حبوب مركبة لمنع الحمل، بما في ذلك نوروكارمينا، إلى زيادة مخاطر إصابة المرأة بتجلط الدم الوريدي (تخثر وريدي) مقارنة مع النساء اللاتي لا تتناولن أية حبوب منع الحمل. تزداد مخاطر حدوث تجلط الدم الوريدي لدى مستخدمات حبوب منع الحمل المركبة:

  • مع زيادة العمر.
  • إذا كان لديك زيادة مفرطة في الوزن.
  • إذا كان أحد أقاربك المقربين قد أصيب في أي وقت سابق بجلطة دموية في الساق، الرئة (الإنسداد الرئوي)، أو في أي عضو آخر في سن مبكرة.
  • إذا كنت في حاجة لعملية جراحية، أو إذا كنت قد تعرضت لحادثة خطيرة أو ما قد تم إلزامك بعدم التحرك لفترات طويلة، فمن الضروري أن تخبري طبيبك أنك تتناولين نوروكارمينا كما قد تضطرين إلى إيقاف تناوله وسوف يخبرك طبيبك عن الوقن الذي يمكنك فيه البدء في تناوله مرة أخرى وعادة ما يكون ذلك بعد حوالي أسبوعين من استعادة قدرتك على المشي مرة أخرى.

فرص حدوث جلطة في الدم تزداد مع تناول حبوب منع الحمل:

  • من ١٠٠،٠٠٠ سيدة لا تتناولن حبوب منع الحمل ولسن حوامل، يمكن حدوث جلطة دموية ل ٥ – ١٠ منهن تقريباً في السنة.
  • من ١٠٠،٠٠٠ سيدة يتناولن حبوب منع الحمل مثل نوروكارمينا، يمكن حدوث جلطة دموية ل ٣٠ – ٤٠ منهن في السنة، العدد الدقيق غير معروف.
  • من ١٠٠،٠٠٠ سيدة حامل، يمكن حدوث جلطة دموية ل ٦٠ منهن في السنة تقريباً.

الجلطة الدموية في الأوردة قد تنتقل إلى الرئتين ويمكن أن تسد الأوعية الدموية (الإنسداد الرئوي).

حدوث جلطات دموية في الأوردة يمكن أن تسبب الوفاة في ١ – ٢٪ من الحالات.

قد تختلف مستوى الخطر وفقاً لنوع حبوب منع الحمل التي يتم تناولها، ناقشي مع طبيبك الخيارات المتاحة.

  • يرتبط تناول حبوب منع الحمل المركبة أيضاً بزيادة مخاطر الإصابة بتجلط دموي شرياني (تخثر الشرايين)، على سبيل المثال، في الأوعية الدموية للقلب (نوبة قلبية) أو للدماغ (السكتة الدماغية)، تزداد مخاطر الإصابة بتجلط دموي شرياني لدى مستخدمات حبوب منع الحمل المركبة:
  • إذا كنت تدخنين، ينصح بشدة بالتوقف عن التدخين، إذا كنت تتناولين نوروكارمينا، خاصة إذا كان عمرك يزيد عن ٣٥ عاماً.
  • إذا كان لديك مستويات مرتفعة من الدهون (الكوليسترول أو ثلاثي الجليسريدات).
  • إذا كان لديك زيادة مفرطة في الوزن.
  • إذا كان أحد أقاربك المقربين قد أصيب سابق بنوبة قلبية أو سكتة دماغية في سن مبكرة.
  • إذا كان لديك ضغط دم مرتفع.
  • إذا كنت تعانين من الصداع النصفي.
  • إذا كان لديك مشاكل قلبية (عيوب في صمام القلب، عدم انتظام ضربات القلب).

توقفي عن تناول نوروكارمينا وإتصلي بالطبيب فوراً إذا لاحظت ظهور أية علامات للإصابة بجلطة دموية، مثل:

  • ألم شديد أو تورم في أحد الساقين.
  • ألم مفاجئ حاد في الصدر والذي قد يمتد إلى الزراع الأيسر.
  • صعوبة مفاجئة في التنفس.
  • سعال مفاجئ دون وجود سبب واضح.
  • صداع شديد، أو مستمر على غير العادة أو تفاقم الصداع النصفي.
  • فقدان البصر بشكل جزئي، أو كلي أو إزدواج الرؤية.
  • صعوبة في الكلام، أو عدم القدرة على الكلام.
  • دوخة أو إغماء.
  • ضعف، شعور غريب، أو تنميل في أي جزء من الجسم.
  • ألم شديد في البطن المعروف بإسم (البطن الحاد).

نوروكارمينا والسرطان

يتم تشخيص الإصابة بسرطان الثدي في النساء اللواتي يستخدمن حبوب منع الحمل المركبة بصورة أكثر شيوعاً نوعاً ما، ولكن من غير المعروف ما إذا كان هذا يحدث بسبب العلاج. فقد يعزى ذلك على سبيل المثال إلى إكتشاف الأورام بصورة أكبر لدى النساء اللاتي تتناولن الحبة نظراً لتكرار فحصهن من قبل الطبيب، وينخفض خطر الإصابة بأورام الثدي بعد التوقف عن تناول الحبوب المركبة الهرمونية. ومن المهم أن تفحصي ثدييك بإنتظام ويجب عليك زيارة طبيبك إذا تلمست كتلاً.

توجد تقارير عن حالات نادرة من الإصابة بأورام الكبد الخبيثة في النساء اللاتي يتناولن الحبوب، ينبغي الاتصال بطبيبك إذا كان لديك آلام شديدة في البطن بشكل غير اعتيادي.

النزيف بين الحيضين

خلال الأشهر القليلة الأولى من تناول نوروكارمينا، قد يحدث نزف غير متوقع (نزيف خارج فترة التوقف المؤقت عن تناول الحبوب)، إذا حدث هذا النزيف لأكثر من بضعة أشهر، أو إذا عاد بعد بضعة أشهر، اتصلي بطبيبك لمعرفة السبب.

الإجراءات الواجب مراعاتها في حالة عدم حدوث نزف خلال فترة التوقف المؤقت عن تناول الحبوب.

إذا تناولت جميع الحبوب بشكل صحيح، ولم تصابين بقيء أو إسهال شديد، ولم تتناولي أي أدوية أخرى، فإن إمكانية حدوث حمل تكون بعيدة الاحتمال جداً.

إذا لم يحدث النزف المتوقع لدورتيين متتاليتين، يمكن أن تكوني حاملاً. في هذه الحالة اتصلي بالطبيب فوراً، ويجب عدم البدء في تناول الشريط التالي قبل التأكد من استبعاد الحمل.

تناول نوروكارمينا مع أدوية أخرى

إحرصي دائماً على إخبار طبيبك بالأدوية أو المستحضرات العشبية التي تتناولينها. كما يجب أن تخبري أي طبيب أو طبيب الأسنان (أو الصيدلي) الذي يصف لك دواء آخر أنك تتناولين نوروكارمينا. فهؤلاء يمكنهم إخبارك بما إذا كنت تحتاجين إلى إتخاذ إحتياطات إضافية لمنع الحمل مثل الواقي الذكري ولأية مدة.

بعض الأدوية يمكن أن تقلل من تأثير نوروكارمينا المانع للحمل، أويمكن أن تسبب نزف غير متوقع والتي تشمل الأدوية المستخدمة لعلاج:

  • الصرع.
  • الدرن (مثل ريفامبيسين).
  • عدوى مرض نقص المناعة البشرية (ريتونافير) أو غيره من الأمراض (المضادات الحيوية مثل البنسيلين، التتراسيكلين).
  • ارتفاع ضغط الدم في الأوعية الدموية الرئوية (بوزينتان).
  • العلاج بالأعشاب (عشبة القديس يوحنا).

يمكن أن يؤثر نوروكارمينا في فعالية الأدوية الأخرى، مثل:

  • الأدوية التي تحتوي على سيكلوسبورين.
  • الدواء المضاد للصرع، لاموتريجين ( وهذا يمكن أن يؤدي إلى زيادة نوبات التشنج).

اسألي الطبيب أو الصيدلي للحصول على المشورة قبل تناول أي دواء.

تناول نوروكارمينا مع الطعام أو الشراب. يمكن تناول نوروكارمينا مع الطعام أو بدونه، عند الضرورة مع كمية قليلة من الماء.

الاختبارات المخبرية: إذا كنت في حاجة إلى اختبار للدم، أخبري طبيبك أو المسئول عن المختبر أنك تتناولين حبوب منع الحمل لأنه يمكن أن تؤثر على نتائج بعض الاختبارات.

نقاط هامة حول الدواء

الحمل والرضاعة

يحظر تناول نوروكارمينا إذا كنت حاملاً، إذا أصبحت حاملاً في أثناء تناول نوروكارمينا يجب التوقف عن تناوله فوراً وقومي بزيارة الطبيب، إذا كنت ترغبين أن تصبحين حاملاً، يمكنك التوقف عن تناول نوروكارمينا في أي وقت.

بوجه عام، يجب على السيدات عدم تناول نوروكارمينا أثناء فترة الرضاعة الطبيعية، اسألي الطبيب إذا كنت ترضعين وترغبين في تناول حبوب منع الحمل.

قيادة السيارات أو تشغيل الآلات

ليس هناك معلومات تشير إلى أن تناول نوروكارمينا يؤثر على القيادة أو استخدام الآلات:

معلومات هامة بشأن بعض المكونات الأخرى لنوروكارمينا

يحتوي نوروكارمينا على اللاكتوز، يجب استشارة الطبيب قبل تناول نوروكارمينا إذا كنت تعانين من عدم تحمل بعض أنواع السكر.

طريقة تناول نوروكارمينا Norocarmena

يحتوي الشريط الواحد على ٢١ حبة، يجب تناول كل قرص يومياً في نفس التوقيت تقريباً، مطبوع على الشريط يوم الأسبوع الذي يجب فيه أن تتناولي الحبة، ثم تناولي بقية الأقراص يومياً في اتجاه السهم على شريط العبوة، تناولي قرص واحد يومياً حتى يتم الإنتهاء من جميع الأقراص، يتم بلع الرص مع قليل من الماء، لا تقومي بمضغ القرص. يتم تناول حبة واحدة يومياً لمدة ٢١ يوماً.

بعد ذلك لديك سبعة أيام لا يتم خلالها استخدام حبوب منع الحمل:
بعد تناول كل الحبوب الموجودة بالشريط، بعد ذلك لديك سبعة أيام لا يتم خلالها استخدام حبوب منع الحمل، لذلك إذا كنت قد قمت بتناول آخر حبة بالشريط يوم الجمعة مثلاً، فإنك ستبدأين بتناول الحبة الأولى من الشريط الجديد يوم السبت من الأسبوع الذي يليه.

في غضون أيام قليلة من تناول آخر حبة في الشريط تبدأ فترة النزف التي تسمى بالنزف الإنسحابي وقد لا ينتهي هذا النزف قبل البدء في تناول الحبوب الموجودة بالشريط الجديد.

انك لا تحتاجين وسائل منع حمل إضافية خلال فترة التوقف عن تناول الحبوب طالماً كنت تتناولين الحبوب بطريقة صحيحة وتبدأين تناول الحبوب من الشريط الجديد في الميعاد المحدد.

بعد ذلك إبدأي تناول الشريط الجديد: إبدأي تناول الحبوب من الشريط الجديد بعد السبعة أيام الخالية من تناول الحبوب، حتى إذا كنت ما زلت تنزفين، خلال فترة السبعة أيام الخالية من تناول الأقراص، يجب أن يبدأ النزف، الذي يسمى بالنزف الإنسحابي، والذي يبدأ عادة خلال اليوم الثاني أو الثالث من آخر حبة تم تناولها من نوروكارمينا.

إبدأي الشريط التالي من نوروكارمينا بعد إنتهاء فترة السبعة أيام الخالية من تناول الأقراص بغض النظر عن توقف النزف أم لا.

الوقت الذي يتم فيه تناول أول شريط من نوروكارمينا:
إذا كنت لم تستخدمي حبوب منع الحمل في الشهر السابق:
إبدأي تناول نوروكارمينا في اليوم الأول من الدورة الخاص بك (أي في اليوم الأول من الدورة الشهرية). إذا بدأتي تناول نوروكارمينا في اليوم الأول من الدورة الشهرية فسوف تحصلين على حماية فورية من الحمل. كما يمكن أيضاً أن تبدئي تناول الحبة بين اليوم الثاني والخامس من الدورة. ولكن يجب بعد ذلك استخدام وسائل وقائية إضافية مثل الواقي الذكري، خلال السبعة أيام الأولى من تناول الحبة.

إذا قمت بالتغيير من وسائل منع حمل هرمونية مركبة، أو الحلقة المهبلية المركبة أو لصقة منع الحمل: يمكنك البدء في تناول نوروكارمينا خلال اليوم التالي مباشرة من تناول آخر قرص يحتوي على مواد فعالة أخرى لحبوب منع الحمل السابق إستخدامها أو على أقصى تقدير في اليوم التالي مباشرة بعد فترة التوقف الخالية من إستخدام الحبوب بعد الإنتهاء من تناول الشريط أو بعد الإنتهاء من تناول الأقراص الخالية من المواد الفعالة من حبوب منع الحمل السابقة.

عند التغيير من إستخدام الحلقة المهبلية المركبة أو لصقة منع الحمل، إتبعي تعليمات الطبيب.

إذا قمت بالتغيير من وسيلة تحتوي على هرمون بروجيستيرون فقط (حبوب تحتوي على بروجيستيرون فقط، حقن، غرسة، أو وسيلة إطلاق البروجيستيرون داخل الرحم (اللولب): من الممكن أن تقومين بتغيير الحبوب التي تحتوي على بروجيستيرون فقط في أي يوم (ويتم التغيير خلال نفس اليوم الذي يتم فيه نزع الغرسة أو اللولب كما يتم التغيير بعد الحقن في التوقيت المعتاد الذي سوف تأخذين فيه الحقنة التالية) ولكن في كل هذه الحالات يجب إستخدام وسائل إضافية (مثل الواقي الذكري) خلال السبعة أيام الأولى من تناول نوروكارمينا.

بعد الإجهاض: إذا حدث إجهاض خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، قد يطلب الطبيب منك البدء في تناول نوروكارمينا على الفور. وهذا يعني أنه سيكون هناك حماية من الحمل مع أول حبة من حبوب منع الحمل.

بعد الإنجاب: يمكنك البدء في تناول نوروكارمينا ما بين اليوم الواحد والعشرين والثامن والعشرين والعشرين بعد الولادة. إذا بدأتي تناول نوروكارمينا بعد اليوم الثامن والعشرين من الولادة يجب استخدام وسائل إضافية (مثل الواقي الذكري) خلال السبعة أيام الأولى من تناول نوروكارمينا.

إذا قمت بممارسة الجنس بعد الولادة وقبل البدء في تناول نوروكارمينا: يجب أن تتأكدي أولاً أنك لست حاملاً أو الإنتظار حتى الدورة الشهرية التالية.

إذا كنت ترغبين في البدء في تناول نوروكارمينا بعد الولادة أثناء الرضاعة، برجاء قراءة الفقرة الخاصة بالرضاعة في النشرة.

تناول كمية أكثر مما ينبغي من نوروكارمينا: لا توجد تقارير عن النتائج الضارة الخطيرة لتناول نوروكارمينا أكثر مما ينبغي، إذا قمت بتناول عدة أقراص مرة واحدة فقد تعانين من أعراض الغثيان، القيء، يمكن أن يحدث نزف مهبلي للسيدات الشابات.

إذا قمت بتناول أقراص عديدة للغاية من نوروكارمينا أو اكتشفت

أن طفلك تناول بعض منها يجب استشارة طبيبك أو الصيدلي.

نسيان تناول حبوب نوروكارمينا

  • إذا حدث تجاوز موعد تناول نوروكارمينا بفترة تقل عن ١٢ ساعة فإن فعالية الحماية من الحمل لم تنخفض، وعليك أن تتناولي القرص الذي تم نسيان تناوله بمجرد أن تتذكري وبعد ذلك قومي بتناول الأقراص التالية في الميعاد المحدد.
  • إذا تجاوزت موعد تناول قرص نوروكارمينا بفترة تزيد عن ١٢ ساعة فإن فعالية الحماية من الحمل قد تنخفض، وتزيد احتمالية حدوث حمل كلما زاد عدد الأقراص التي تم نسيانها.

تزداد خطورة عدم الحماية الكاملة من حدوث الحمل بصورة كبيرة إذا نسيت تناول القرص في بداية أو نهاية الشريط، لذلك عليك إتباع القواعد التالية:

  • إذا نسيت تناول أكثر من قرص من الشريط الحالي: اسألي الطبيب.
  • إذا نسيت تناول قرص واحد خلال الفترة من اليوم ١ حتى اليوم ٧: تناولي القرص المنسي بمجرد أن تتذكري ذلك، حتى لو كان ذلك يعني أن عليك أن تتناولي قرصين في نفس الوقت.

بعد ذلك استمري في تناول الأقراص في الوقت المعتاد واستخدام وسائل إضافية لمدة السبعة أيام التالية، مثل الواقي الذكري. إذا مارست الجنس في الأسبوع الذي يسبق نسيانك للقرص قد تكونين حاملاً، في هذه الحالة اتصلي بالطبيب.

إذا قمت بالإتصال الجنسي في الأسبوع الذي سبق نسيانك لتناول القرص فيه فمن الممكن أن يحدث حمل وفي هذه الحالة عليك بإخبار الطبيب.

  • إذا نسيت تناول قرص واحد خلال الفترة من اليوم ٨ حتى اليوم ١٤: تناولي القرص المنسي بمجرد أن تتذكري ذلك، حتى لو كان ذلك يعني أن عليك أن تتناولي قرصين في نفس الوقت.

بعد ذلك استمري في تناول الأقراص في الوقت المعتاد. فعالية الحماية من الحمل لم تنخفض، وكما أنك لست بحاجة إلى استخدام وسائل إضافية لمدة السبعة أيام التالية.

إذا نسيت تناول قرص واحد خلال الفترة من اليوم ١٥ حتى اليوم ٢١:

يمكنك أن تختاري بين احتمالين:

  1. تناولي القرص المنسي بمجرد أن تتذكري ذلك، حتى لو كان ذلك يعني أن عليك أن تتناولي قرصين في نفس الوقت، بعد ذلك استمري في تناول الأقراص في الوقت المعتاد. وبدلاً من فترة التوقف المؤقت عن تناول الأقراص إبدأي مباشرة بعد آخر قرص تم تناوله في تناول الأقراص من الشريط التالي.

وعلى الأرجح لن يحدث نزف انسحابي إلا بعد الإنتهاء من تناول الشريط الثاني. إلا أن قد يحدث نزف خفيف أو شبيه بالدورة أثناء تناولك الشريط التالي.

  1. يمكنك أيضاً أن تتوقفي عن تناول الأقراص وتبدأين مباشرة في فترة التوقف الخالية من تناول الأقراص (يجب أن تحسبي اليوم الذي نسيت فيه تناول القرص) البالغة ٧ أيام.

إذا كنت ترغبين في البدء في تناول الشريط الجديد في اليوم المعتاد من الأسبوع فيمكنك احتساب فترة التوقف المؤقت عن تناول الأقراص بأقل من ٧ أيام.

إذا قمت بأي من هذه التوصيات ستظلين في حماية من الحمل.

إذا نسيت تناول قرص واحد من الشريط ولم يحدث أي نزف في الفترة الاولى للتوقف المؤقت عن تناول الأقراص، فمن المحتمل أن تكوني قد أصبحت حاملاً وفي هذه الحالة يجب عليك استشارة الطبيب قبل أن تبدأي في تناول الشريط الجديد.

الإجراءات الواجب اتباعها في حالة القيء أو الإسهال الشديد: إذا حدث قيء خلال أول ٣ – ٤ ساعات بعد تناول الرص أو إذا أصبتي بإسهال شديد، فمن المحتمل ألا يمتص جسمك المواد الفعالة الموجودة في الحبة بصورة كاملة. وهذه الحالة مماثلة لحالة نسيان تناول قرص. بعد القيء أو الإسهال يجب عليك في أسرع وقت ممكن تناول قرص من شريط احتياطي في غضون ١٢ ساعة بعد التوقيت المعتاد لتناول الحبة.

إذا كان ذلك غير ممكن أو إذا تم تجاوز ١٢ ساعة يجب عليك إتباع الإرشادات الواردة في قسم نسيان تناول نوروكارمينا.

الإجراءات الواجب اتباعها في حالة تأخير الحيض:

بالرغم من أنه غير موصى به، فيمكنك تأجيل النزف الإنسحابي وذلك إذا واصلت تناول نوروكارمينا من الشريط الجديد بدون فترة توقف مؤقت عن تناول الأقراص والإنتهاء من تناول جميع الأقراص.

يمكن حدوث نزف شبيه بالدورة الحيضية (نقط دم أو بقع دم) أثناء تناول نوروكارمينا من هذا الشريط الثاني.

بعد إنتهاء فترة التوقف المؤقت عن تناول الأقراص والتي تبلغ مدتها ٧ أيام يمكن تناول نوروكارمينا من الشريط التالي كالمعتاد.

الإجراءات الواجب اتباعها عند تغيير اليوم الذي يبدأ فيه الحيض:
إذا تم تناول الأقراص وفقاً للتعليمات تبدأ دائماً الدورة الشهرية في أسبوع التوقف المؤقت عن تناول الأقراص. وإذا كان من الواجب عليك تغيير هذا اليوم الأسبوعي قومي بتقصير الفترة المعتادة للتوقف المؤقت عن تناول الأقراص (لا تقومي بالتمديد أبداً الحد الأقصى هو ٧ أيام) فإذا كانت فترة التوقيت المؤقت عن تناول الأقراص تبدأ مثلاً في يوم الجمعة وترغبين في تغييره ليوم الثلاثاء (أي مبكراً بثلاثة أيام) يجب أن تبدئي بتناول الأقراص من الشريط الجديد قبل اليوم المعتاد بثلاثة أيام.

الآثار الجانبية المحتملة

مثل جميع الأدوية، يمكن أن يكون لنوروكارمينا بعض الآثار الجانبية، بالرغم من أنها لا تحدث لجميع الأشخاص ومن هذه الآثار:

آثار جانبية خطيرة

  • أعراض تجلط الدم: صداع نصفي يحدث للمرة الأولى، أو صداع حاد، تغيرات مفاجئة في الرؤية، تغيرات في السمع، أو الكلام أو حاسة التذوق أو اللمس، تورم الساق.
  • أعراض تفاعلات حساسية: تورم الوجه، الفم، الساق، الحلق.
  • أعراض سرطان الثدي: تنقير في الجلد، تغيرات في حلمة الثدي، كتل.
  • أعراض سرطان عنق الرحم: الإفرازات المهبلية التي تفوح منها رائحة، أو تحتوي على الدم، نزيف مهبلي غير عادي.
  • أعراض مشاكل الكبد الحادة: ألم شديد بالبطن العلوي، الإلتهاب الكبدي، حكة تبدأ في الجسم كله، الجلد الأصفر.

أعراض جانبية شائعة

  • مزاج اكتئابي، صداع، صداع نصفي، قيء، ألم في الثدي، اضطرابات الدورة الشهرية، نزيف بين الدورات الشهرية، إفرازات مهبلية بيضاء سميكة، عدوى الخميرة المهبلية.

أعراض جانبية غير شائعة

  • تضخم في الثدي، تغير في الرغبة الجنسية، إرتفاع أو إنخفاض في ضغط الدم، حب الشباب، الحكة، فقدان الشعر، العدوى المهبلية، احتباس السوائل، تغيرات في وزن الجسم.

معلومات إضافية حول أقراص منع الحمل Norocarmena نوروكارمينا

الحفظ: يحفظ في درجة حرارة لا تزيد عن ٢٥ درجة مئوية، في مكان جاف.

العبوة: شرائط تحتوي على ٢١ قرص مغلف.

إنتاج: الشركة صاحبة الترخيص في مصر: شركة أبو قير تريدينج للتجارة الدولية. والشركة المنتجة: شركة ليون فارما.

صورة, عبوة ,نوروكارمينا, Norocarmena
صورة: عبوة نوروكارمينا Norocarmena
رابط مختصر:

أضف تعليق